شريط الأخبار

مستشار غول: مبادرة تركية لرأب الصدع العربي ووقف إطلاق النار في غزة

09:53 - 03 تشرين أول / يناير 2009

فلسطين اليوم-الوطن السعودية 

كشفت مصادر تركية أن الجولة العربية التي يقوم بها رئيس الوزراء رجب طيب إردوغان ووصوله إلى الرياض في محطتها الرابعة اليوم، تعتبر مبادرة لراب الصدع في العلاقات العربية الثنائية، وصولا إلى إنهاء الخلافات بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس.

 

 وأضافت المصادر أن أولوية المسعى التركي في هذه المرحلة هو وقف فوري لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس، وإنهاء المأساة التي يعاني منها سكان قطاع غزة، ودعم كافة الجهود الرامية إلى ذلك.

 

وقال مستشار الرئيس التركي لشؤون الشرق الأوسط إرشاد هرمزلو لـ"الوطن" عبر الهاتف من أنقرة، إن المسعى التركي ينطلق من علاقات الأشقاء وحرص كلٍّ منهم على الآخر، مؤكدا أن تركيا تنظر إلى هذا التحرك على أنه واجب تجاه الأشقاء. وأكد هرمزلو أن اهتمام تركيا بالدرجة الأولى ينصب في خانة الوقف الفوري لانطلاق النار في قطاع غزة، وفك الحصار عنها مما يتيح المجال لتدفق المساعدات الإنسانية وإغاثة أهالي القطاع المنكوب، وصولا إلى إنهاء المأساة التي يعيشها الفلسطينيون في قطاع غزة.

 

ودعا هرمزلو كافة الدول العربية والإسلامية لممارسة كل ما لديها من قوة دبلوماسية لإنهاء ما يحدث في غزة في جهد موحد ومترابط لتحقيق هذا الهدف.

 

وأكد هرمزلو أن الرئيس التركي لم يكتف بإعلان غضب تركيا لما تقوم به إسرائيل من قصف لقطاع غزة، لكنه زاد من ضغوطه على الرئيس الإسرائيلي أثناء محادثة هاتفية دارت بينهما الأسبوع الماضي بمطالبته بضرورة الوقف الفوري لإطلاق النار، وترك المساعي الدبلوماسية تأخذ مجراها لاستعادة التهدئة بين الجانبين الإسرائيلي وحركة حماس. 

 

انشر عبر