شريط الأخبار

3 شهداء في اليوم الثامن للعدوان يرفع حصيلة الشهداء إلى 437 شهيد وأكثر من 2200 جريحاً وشعبنا يقاوم .. وسينتصر

04:57 - 02 كانون أول / يناير 2009


فلسطين اليوم: غزة

ارتفع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة لليوم الثامن على التوالي اليوم الجمعة، إلى 437شهيدا وأكثر 2200 جريح.

 

ففي ساعة متأخرة من اليوم الجمعة (2/1) استشهد مجاهدين من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس في غارة اسرائيلية استهدفتهما في عزبة عبد ربه شرق جباليا شمال قطاع غزة، وهما نائل شوحة، ووحيد نصر، فيما استشهدت الطفلة سجود يحيى الدردساوي 12 عاماً، في القصف الذي تعرض له منزل والدها في شاع الطواحن شرق الشجاعية، من قبل طائرات الاحتلال الاسرائيلي.

وكانت المواطنة تهاني عايش 22 عاماً استشهدت في غارة اسرائيلية بالقرب من منزلها في البريج، وإصابة خمسة من أفراد اسرتها، فيما استشهد مواطن  آخر مجهول الهوية في قصف اسرائيلي استهدف سيارة مدنية كانت تسير فوق جسر وادي غزة، جنوب المدينة، واصيب ثلاثة آخرون.

 

وكانت المصادر المصادر الطبية أعلنت عن استشهاد سبعة مواطنين منذ ساعات فجر اليوم الجمعة (2/1/) في سلسلة من الغارات الإسرائيلية، وهم  محمد إياد الاسطل (10 أعوام) وشقيقه عبد ربه (11 عاما)، عبد الستار وليد الاسطل ( 11 عاما)، فادي شبات (20 عاما)، الفتى حماد مصبح 15 عاما، الطفلة كريستين وديع الترك 6 سنوات، فؤاد المطوق.

 

وأفاد مراسلنا في مدينة خانيونس ثلاثة أطفال استشهدوا عصر اليوم الجمعة، جرّاء استهدافهم بقذيفة دبابة بينما كانوا يلهون أمام منزلهم في شارع رقم 2 بمنطقة القرارة شمال شرق مدينة خان يونس. وأكد مراسلنا أن الأطفال وصلوا مجمع ناصر الطبي عبارة عن أشلاء ممزقة.

 

وفي حي الشيخ رضوان بمدينة غزة أفاد مراسلنا أن طائرات الاحتلال الإسرائيلي قصفت، بعد عصر اليوم، منزل يعود لعائلة دبابش في حي الشيخ رضوان شمال مدينة غزة، مما أدى إلى وقوع إصابات في صفوف المواطنين من بينهم سائق اسعاف وطفلة، بالإضافة إلى تدمير المنزل بالكامل.

 

وفي منطقة الوسطى وتحديداً في النصيرات قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، منزل القيادي في كتائب القسام عماد عقل، ومنزل آخر في النصيرات وسط قطاع غزة، وأسفر القصف


وفي شمال القطاع استشهد بعد ظهر اليوم الجمعة أربعة مواطنين بينهم طفلة وهم الشاب فادي شبات (20 عاما) في غارة إسرائيلية استهدفت بيت حانون شمال القطاع.

 

وذكرت مصادر طبية في الهلال الأحمر بغزة أن الفتى حماد مصبح ( 15 عاماً) استشهد بشظايا صاروخ أطلقته طائرات الاستطلاع الإسرائيلية على حي الشجاعية شرق غزة، وأنه تم العثور على جثمان الفتى أشلاءً ممزقة.

 

هذا واستشهدت الطفلة كريستين وديع الترك (6 سنوات)، متأثرة بجراح أصيبت بها صباح اليوم في مدينة غزة.

 

وأفاد مراسلنا أن غارةً إسرائيلية استهدفت منزل المواطن نبيل مطوق، مما أدى إلى استشهاد المواطن فؤاد المطوق وإصابة أربعة آخرون في مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وأطلقت الطائرات الإسرائيلية صاروخاً بالقرب من منزل النائب عاطف عدوان، وقصفت مسجد عمر بن عبد العزيز في بيت حانون.

 

وفي وقت لاحق أصيب ، خمسة مواطنين من بينهم أطفال ونساء في غارة إسرائيلية استهدفت منزل المواطن موسى موسى غرب مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.وأكد مراسلنا أن القصف أدى إلى تدمير المنزل وإلحاق أضرار جسيمة بالمنازل المجاورة، مشيراً إلى أن طائرات الاحتلال تحلق بكثافة في سماء المدينة.

 

وفي ساعات الصباح أغار الطيران الإسرائيلي، على منزل لعائلة ابو عياد في مخيم البريج للاجئين وسط قطاع غزة.

وفي ساعات الفجر الأولى استهدفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، منزل المواطن عبد الله الكردي "ابو السعيد" بصاروخ اطلقته طائرة اف 16 وسط مخيم جباليا للاجئين.

وفي نفس الوقت استهدفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي محيط مسجد العائدون، شرق حي الشجاعية بمدينة غزة، مما أدى إلى إصابة أربعة مواطنين بجروح مختلفة.

كذلك قصفت طائرات الاحتلال في ساعة مبكرة فجر اليوم الجمعة منزل المواطن أحمد أبو الملح في رفح جنوب قطاع غزة، مما أدى إلى إصابة مواطنين في منزل احد جيرانه وتدمير المنزل بالكامل.

كما دمرت طائرات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم، منزل المواطن خليل مناع قرب مسجد الفاروق غرب حي الزيتون بمدينة غزة.

 

كما قصفت طائرات الاحتلال الاسرائيلي، مسجد الخلفاء الراشدين شمال قطاع غزة، مما أدى لتدمره بالكامل، وبذلك يرتفع عدد المساجد التي تعرضت للقصف الاسرائيلي منذ بدء العدوان الإسرائيلي على القطاع إلى ثمانية.

انشر عبر