شريط الأخبار

القذافي: موقف عربي حازم وإلا فأنا ذاهب لأفريقيا

12:43 - 02 تموز / يناير 2009

دعا الرئيس الليبي معمر القذافي العرب إلى تبني موقف حازم من إسرائيل، وسحب المبادرة العربية للسلام وتطبيق المقاطعة، وإلا فإنه سيركز اهتمامه على أفريقيا.

وقال القذافي، لوزراء خارجية دول اتحاد المغرب العربي خلال اجتماعهم في طرابلس أمس الأول، »نستطيع أن نعطي (إسرائيل) مهلة ونقول لهم لديكم شهر وبعدها سيقفل باب المفاوضات (السلمية) نهائياً، ونكون في حالة حرب ونطبق المقاطعة الإســرائيلية«. وأضاف أن »باب المفاوضات والتفاهم مقفــل لأننا وجدناها كلها لا تخدم إلا البرنامج الصهيوني في التقدم إلى الأمام في القضاء علينا«.

وأدان القذافي المبادرة العربية للسلام، ووصفها بأنها »مؤامرة«. وقال »نحن (يجب) أن نقفل هذا الباب نهائياً ونعود للمقاطعة لأن هذه نحن نقدر عليها. نعود للمقاطعة لأن هذا عدو«.

ودعا الــعرب إلى العمل بمعاهدة الدفاع العربي المشترك، موضحاً أن أي عمل يقوم به العرب وفــق هذه المعاهدة يعد »مشـروعاً« وفق القانون الدولي. وتابع القــذافي »إذا كان هذا فأهــلاً وسهــلاً وإلا أنا قلت لكم إني ذاهب اعتــباراً من الغد إلى غينيا لأحل المشاكل هناك«، وأيضاً لحل مشاكل الصومال والكــونغو وتــشاد. وأضاف »أنا ذاهب لأفريــقيا، لأن مصلــحة بلادي ومستقبلها في أفريقيا«.

وأضاف إن »الدعم والمساعدات التي تقدم للفلــسطينيين في قطاع عزة هي مساعدات للإسرائيليين أكثر منها للفلسطينيين«. وتابع »ألا تعلمون أن المساعدات التي أنتم متحمسون لها، تساعد على استمرار الهجوم الإسرائيلي على غزة، لأن ٥٠ في المئة قتال و٥٠ في المئة أمور لوجستية أخرى من أدوية ودم وأكل وشراب وما إليه، وهذه تكفل بها العرب«. وأوضح أن الإسرائيليين »مبسوطون« جداً من هذا الدعم، بحجة أن القانون الدولي يفرض عليهم في هذه الظروف أن يوفروا هذه الخدمات لغزة، باعتبارها »منطقة محتلة وتحت مسؤوليتهم«.

واعتبر القذافي »أن العرب ليسوا قادرين على الرد لإيقاف العدوان أو أنهم لا يريدونه. من هنا ليس هناك فائدة لا من اجتماع وزراء الخارجية ولا من اجتماع القــمة رغم أنه ليس لدينا اعــتراض أن تعقد قمة وتكون في الدوحــة، ولكننا نتحدث عن أي شيء ستخرج به القمة... فالموقف واضح جداً ومخزٍ جداً«.

انشر عبر