شريط الأخبار

صواريخ تنهمر في العمق الإسرائيلي وتصيب أهدافاً عدة موقعة إصابات

02:33 - 01 تموز / يناير 2009

فلسطين اليوم – غزة

أعلنت الإذاعة العبرية ظهر اليوم الخميس، أنّ صواريخ المقاومة الفلسطينية تمكنت من إصابة مبنى إصابة مباشرة في مدينة أسدود، الواقعة على الساحل الفلسطيني المحتل سنة 1948 بين غزة ويافا، وأنّ صواريخ المقاومة واصلت انهمارها على أهداف إسرائيلية تقع في العمق من بينها بئر السبع.

 

وجاء أنّ صاروخاً فلسطينياً أصاب مبنى مكوّناً من ثمانية طوابق في مدينة أسدود، وأنّ ذلك أشاع حالة من الصدمة والهلع في المبنى ومحيطه.

 

وذكرت الإذاعة كذلك أنّ صاروخين أطلقتهما المقاومة الفلسطينية سقطا في بئر السبع، التي تبعد أربعين كيلومتراً عن قطاع غزة. وطالب الجيش الإسرائيلي سكان بئر السبع بأن يواصلوا الاستماع إلى الإذاعة العبرية لتلقي التعليمات، في ظل تزايد وتيرة القصف الفلسطيني على المدينة لليوم الثالث على التوالي، والتي لم يسبق سقوط أي صاروخ فلسطيني فيها من قبل.

 

وورد أيضاً أنّ القصف الفلسطيني على منطقة "أشكول"، الواقعة بالنقب الغربي المحتل سنة 1948، أصاب مصنعاً إسرائيلياً، ما أسفر عن وقوع عدد من الإصابات.

 

كما سقطت ستة صواريخ "قسام" أُطلقت من قطاع غزة في منطقة "سديروت" والنقب الغربي، قبل ظهر الخميس، حسب المصدر ذاته.

انشر عبر