ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

عشية مليونية العودة.. معلومات مهمة للمتظاهرين حال اجتيازهم للحدود

  • فلسطين اليوم - غزة-خاص
  • 12:40 - 13 مايو 2018
خارطة تعريفية عن المستوطنات المحاذية لقطاع غزة خارطة تعريفية عن المستوطنات المحاذية لقطاع غزة
مشاركة

نشر نشطاء فلسطينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي معلومات مهمة عن المستوطنات المحاذية لقطاع غزة لمساعدة المتظاهرين في التعرف على الطريق التي سيسلكونها حال اجتازوا الحدود غداً في المسيرة المليونية على طول الشريط الحدودي مع قطاع غزة.

كما نشر النشطاء صوراً عبر الأقمار الصناعية تبين الأراضي المحتلة قرب قطاع غزة وما فيها من حدائق ومستوطنات ومزارع وملاعب لكرة القدم ومواقع عسكرية.

ويستعد الفلسطينيون في كل أماكن تواجدهم في الداخل والشتات غداً الاثنين للتحرك بمسيرات مليونية صوب مواقع الاحتلال "الإسرائيلي" احتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة وإحياءً للذكرى الـ70 للنكبة الفلسطينية وسط تعزيزات كبيرة من جيش الاحتلال "الإسرائيلي" في مناطق الاشتباك المباشر خشية من اجتياز سكان قطاع غزة للسياج الزائل.

أحد المنشورات دشن بعنوان (تعرف على عدوك ... ماذا يوجد شرق رفح) حيث أشار إلى وجود كيبوتس كرم ابو سالم الذي يبعد عن الحدود ٣٠٠ متر فقط، كما يوجد فيه مزارع حبش ويقع شرق مخيم العودة مباشرة وبه ملعب كرة قدم وبركة سباحة وتسكنه ١٥ عائلة فقط.

وبينت أن "كيبوتس حوليت" يبعد عن الحدود ٢ كم، تحديدا مقابل حي النهضة ويوجد به عدد من مزارع الأبقار، إضافة إلى وجود أكبر حقل للطاقة الشمسية ويقع شرق البرج الاحمر عند عامود الإرسال ويبعد ٦٥٠ متر فقط".

فيما انتشرت معلومة تفيد بأن "مستوطنة بئيري تبعُد عن السياج الزائل نحو 4.5 كيلو شمال مخيم البريج وهي من أغنى المستوطنات ويسكن فيها حوالي 900 مستوطن ويمكن الوصول لها عبر الدراجات النارية خلال ثلاث دقائق أو من خلال الركض بشكل سريع خلال 20 دقيقة ومعظم سكانها من المتقاعدين وكبار السن ويعتمدون على العمال التايلنديين في العمل بمزارعهم الخاصة (ابقار ودواجن ).

فيما أشارت معلومة أخرى بأن كتيبة ناحل العوز تبعد500 متر فقط شرق الشجاعية وتضم قيادة الجيش "الإسرائيلي"، ويوجد فيها منظومة عسكرية كبيرة ويمكن الوصول لها عبر الدراجات النارية خلال دقيقتين أو من خلال الركض ليصل إليها في 15 دقيقة فقط، ويوجد فيها أيضاً شارع 2_3_2 وهو خط سريع يبعد 900 متر عن السلك الزائل ومعظم سكانه من المتقاعدين ويوجد به كابوتسات مكونة من طابق 1 فقط وهذه المنطقة مزدحمة بالمستوطنين".

فيما أكد مصدر أمني، أن الهدف من نشر المعلومات هي إيصال رسالة مباشرة للاحتلال "الإسرائيلي" بان جميع الأماكن المحاذية لقطاع غزة تحت مرمى المتظاهرين الثائرين.

وأشار المصدر لفلسطين اليوم إلى أن المعلومات المنتشرة عن المستوطنات المحاذية لقطاع غزة تعمل على توعية المتظاهرين وتعريفهم بكافة الأماكن خاصة وأننا مقبلون على مليونية العودة التي من المتوقع خلالها اجتياز السياج الزائل بأعداد كبيرة من المتظاهرين.

وأكد أن الشبان الثائرون لديهم القدرة الكافية للوصول إلى أقرب المستوطنات بسرعة كبيرة خاصة أن ما حدث في الأيام السابقة يدلل على قدرتهم في العودة إلى أراضيهم المحتلة رغم استهدافهم من القناصة الإسرائيلية".

الخبير الأمني والاستراتيجي د. محمود العجرمي أكد أن أي معلومات تنشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص المستوطنات المحاذية لقطاع غزة مهمة وتهدف إلى رفع معنويات أبناء شعبنا المتظاهرين في مواجهة الاحتلال "الإسرائيلي".

وقال العجرمي لـ"فلسطين اليوم": "إن المعلومات المنتشرة لها هدفين أولها تعريفية للمتظاهرين بالمستوطنات المحاذية لقطاع غزة وما فيها من حقول زراعية وملاعب ومزارع ومنشآت، أما الهدف الثاني فهي رسالة للاحتلال وتسمى "حرب إرادات" بأن شعبنا الفلسطيني يعرف أرضه وهو يحاول العودة إليها بكل السبل المتاحة".

وأشار إلى أن المتظاهرين الذين سيجتازون السياج الزائل محصنين بقرارات الشرعية الدولية التي تسمح لهم بالعودة إلى أراضيهم المحتلة باعتراف دولة الاحتلال التي أقرت حق اللاجئين في العودة إلى أراضيهم وفقاً لقرار 194 ووفقاً لقرار تأسيس الأونروا عام 1949 قرار 302.

وأضاف: "رغم محاولات الاحتلال لاستفزاز المتظاهرين وتحويل مسيراتهم من شعبية إلى مواجهة عسكرية إلا أن هناك انضباط تام من قبل المتظاهرين بسلمية المسيرة".

تابع الخبير الأمني قوله: "جيش الاحتلال بمأزق حقيقي في كيفية التعاطي مع المسيرات السلمية التي لم تحصل من قبل خاصة أن تركيبة الجيش التي تمتلك أسلحة ثقيلة ومحرمة دولياً متآكلة أمام قوة المقاومة وحرب العصابات والمقاومة السلمية بكافة أشكالها، مبيناً أن جيش الاحتلال استطاع أن يحقق انتصارات كبيرة على الجيوش لكنه لم يستطيع تحطيم المقاومة لأنها تواجهه في حرب العصابات من خلال الأنفاق وغيرها.

فيما نشر بعض النشطاء صور لمدخل مستوطنة بئيري قائلاً باستهزاء بقدرة الجيش الاحتلال على منع الثائرين من اجتياز الحدود: "احفظوا شكله سنزوره غداً".

يذكر أن المتظاهرين تمكنوا من اجتياز السياج الزائل في أكثر من مناسبة خلال فعاليات مسيرة العودة الكبرى التي انطلقت منذ 30 آذار الماضي والتي ستشهد ذروتها يومي الاثنين والثلاثاء تزامناً مع نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة وإحياء ذكرى النكبة.

معلومة
معلومات
32349682_1748991908514487_5920794893516537856_n
32492069_1748989131848098_2567223728026943488_n