شريط الأخبار

القيادي يوسف: المقاومة تمسك بزمام المبادرة و شعبنا سيخرج منتصراً بعد العدوان

04:04 - 29 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم : غزة (خاص)

أكد الدكتور جميل يوسف القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن "الوضع الفلسطيني هو وضعٌ أفرزته حالة الجهاد والمقاومة"، مشدداً على أن هذا "الوضع لا يمكن إلا أن يشكل حالة صعود وانتصار".

ودعا الدكتور يوسف في تصريحاتٍ خاصة لـ"فلسطين اليوم": " في الوقت الذي تتواصل فيه عمليات القتل والإبادة التي يقوم بها لعدو الإسرائيلي لازالت قوى المقاومة تمسك بزمام المبادرة وقادة على خلق حالة التوازن الردعي مع هذا العدو".

وبيّن أن حالة الصمود والهجوم التي يقوم بها شعبنا وقواه الحية تعمل على هزّ أركان دولة العدو وكذلك دول المنطقة والعالم، مؤكداً أن ذلك سيدفع العدو الغاشم لمراجعة حساباته قريباً.

وأشار القيادي في الجهاد الإسلامي إلى أن المقاومة وشعبنا مهما دفعوا من ثمن فادح يعتبر انتصاراً استراتيجياً وهذا ستظهر آثاره داخل دولة العدو، لافتاً إلى ما جرى للعدو إبان حرب لبنان الثانية في تموز/ حزيران من العام 2006م.

وأوضح الدكتور يوسف أن العدو سيعلن مع مرور الوقت عن الأثار التي أشار إليها، "وسيعلم هذا الشعب المرابط أن خيار المقاومة جديرٌ الاستناد عليه"، كما قال.

واعتبر القيادي في الجهاد أن العدو دخل هذه الحرب بخطوات تخبطية ولا يعرف ماذا يريد من هذه الحملة، مؤكداً أن هذا التخبط واضحٌ من تصريبحات قادته وكذلك من أهداف العملية التي تبدو ضبابية.

انشر عبر