شريط الأخبار

رئيس بلدية الناصرة: نشعر بخيبة أمل من الأنظمة العربية

08:50 - 29 تشرين أول / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم : بيت لحم

عم الإضراب الشامل أمس جميع مرافق الحياة في مدن وقرى فلسطينيي 48 احتجاجا على المجازر الإسرائيلية الإرهابية في قطاع غزة.

وانطلقت عشرات التظاهرات الضخمة البلدات والمدن العربية وكان أكبرها في الناصرة.

وجاء قرار الإضراب بقرار من قادة الأحزاب الناشطة بين فلسطينيي 48 التي اجتمعت مساء السبت في مكتب لجنة المتابعة العليا لقضايا فلسطينيي 48 (لجنة تنسيق عليا)، للتداول في كيفية التحرك السياسي والشعبي للرد على المجزرة الإسرائيلية.

وقال رئيس بلدية الناصرة كبرى المدن العربية رامز جرايسي: "إن الإضراب الشامل يعم كل الوسط العربي في إسرائيل احتجاجا على المجزرة في قطاع غزة وذلك بدعوة من لجنة المتابعة العربية".

وقال جرايسي "كان من المفروض أن تجري مسيرة لعيد الميلاد في مدينة الناصرة، ألغيت بسبب ما يجري في القطاع وتضامنا مع إخواننا".

وأضاف: "نحن شعب واحد وفي المحن تظهر قوة انتمائنا كشعب واحد والدم لا يصير ماء".

ووصف ما يجري في قطاع غزة بأنه "جريمة حرب"، وقال "هذا قتل جماعي لأناس عزل ونساء وأطفال لا يستطيع من يحمل صفة إنسان، أن يرى ويشاهد ما يحصل من دون أن يهزه من الأعماق".

وأضاف "نحن نشعر بخيبة أمل من الأنظمة العربية، في غياب تحرك حازم وحاسم من الأنظمة العربية للتأثير من خلال هيئاتها الدولية".

وأضاف "نحن نفحص من ناحية لوجستية حملة تبرع دم في الناصرة وإمكانية توصيلها إلى القطاع".

انشر عبر