شريط الأخبار

ماهر الطاهر: الوحدة الوطنية هي الرد المباشر على العدوان

04:11 - 28 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم – غزة

دعا قيادي بارز في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، القادة السياسيين في حركتي "فتح" و"حماس" إلى "التعالي فوق الجراح والارتقاء إلى مستوى المسؤولية التاريخية والتداعي إلى اجتماع فوري يضم كافة الفصائل الفلسطينية وإنهاء الانقسام".

 

وأكد مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في الخارج، الدكتور ماهر الطاهر، في تصريحات خاصة لـ "قدس برس"، أنّ الرد المطلوب في المرحلة الراهنة فلسطينياً هو البدء في حوار وطني ينهي الانقسام.

 

وقال الطاهر "المطلوب لمواجهة العدوان الإسرائيلي وحدة وطنية فلسطينية، فالدماء الغالية في غزة تستدعي من حركتي "حماس" و"فتح" أن تتداعى للقاء سريع، والبدء بحوار لإعادة بناء الوحدة الوطنية أمام هذه المحرقة وهذا العدوان، وبالتالي المطلوب هو التعالي عن الجراح وأن نعقد اجتماعاً فورياً لهذا الغرض"، على حد تعبيره.

 

وطالب الطاهر جناح السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس، بوقف المفاوضات ارتباطاً بالموقف الإسرائيلي الرافض للسلام والمصرّ على العدوان، وشدّد على أنّ هذا الموقف يجب أن يُسند بقمة عربية عاجلة من أجل العمل على وقف العدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، كما قال.

 

 

انشر عبر