شريط الأخبار

مصادر اسرائيلية: العملية في غزة ستعتمد على الغارات الجوية و سيقابلها 200 صاروخ يوميا‏ًً

02:40 - 25 تشرين أول / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم – "ترجمة خاصة"

ذكرت مصادر عسكرية اسرائيلية وصفت بالخاصة أن "اسرائيل" ستعتمد في ردها على صواريخ المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة بغارات جوية تستهدف أهدافاً ونقاطاً تابعة للفصائل الفلسطينية.

 

ورجحت المصادر لموقع تيك ديبكا الاستخباري العبري أن ترد فصائل المقاومة الفلسطينية باطلاق ليس فقط 50 أو 80 صاروخاً داخل "اسرائيل" بل ستطلق حماس والجهاد الاسلامي حوالي 200 صاروخ يومياً، حسب تقديراتها.

 

وقالت المصادر إن إطلاق ما يعادل 88 صاروخاً أمس الأربعاء على جنوب "اسرائيل" ألحق دمارا كبيرا في المباني وأدى لوقوع عدد كبير من الاصابات في صفوف الاسرائيليين.

 

وزعمت المصادر أن حماس والجهاد الاسلامي يمتلكان عشرات الصواريخ البعيدة المدى والتي لم تستخدم من قبل، لذلك قرر الكابنت الإسرائيلي أمس أن يتم نشر صفارات الانذار في جميع الكيبوتسات والمدن الاسرائيلية والتي تبعد حوالي 30 كيلومتراً عن غزة، كما تم انشاء غرف عسكرية للتنسيق مع وحدات الاسعاف والانقاذ والدفاع المدني في اسدود وعسقلان وكريات ملاخي وكريات غات في اطار الاستعدادات للرد الفلسطيني على الغارات الجوية.

 

واشارت المصادر إلى أن الصواريخ التي بيد حماس والجهاد الإسلامي تصل إلى ابعد من 30 كيلو متراً، حيث انها تصل لمسافة 42 كيلومتراً أي للأحياء الجنوبية لبئر السبع وحتى مدينة يبنا.

 

والسؤال الذي طرح في قيادة جيش الاحتلال العليا والقيادة الجنوبية هل مع بدء الغارات الجوية ستبدأ الفصائل الفلسطينية باطلاق صواريخ بعيدة المدى أو أن حماس وباقي الفصائل سيكتفون بالرد بالصواريخ قصيرة المدى؟.

 

واضافت المصادر تقول إن قيادة الجيش ستحافظ على ضبط النفس في ردها الجوي ومن المتوقع ان ترد حماس وباقي الفصائل بضبط النفس من جهتها بهدف التوصل الى اتفاق تهدئة مجدداً.

 

من جهة أخرى أعربت مصادر عسكرية عن عدم ارتياحها لرد الجيش الإسرائيلي الجزئي على القطاع، وحسب اقوالها "لقد جربنا ذلك الامر في الماضي وفي نهاية المطاف الرد العسكري الجزئي باء بالفشل".

 

انشر عبر