ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

قوى غزة: بيت لحم المهد محرمة على البطريرك المزعوم ثيوفيلوس

  • فلسطين اليوم - غزة
  • 12:24 - 06 يناير 2018
كنيسة المهد في بيت لحم كنيسة المهد في بيت لحم
مشاركة

طالبت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية قطاع غزة، بإزاحة البطريرك ثيوفيلوس، واستبداله بشخصية مسيحية وطنية تحفظ الوقف الكنسي.

ودانت القوى الوطنية والإسلامية الوقاحة التي تدفع البطريرك المتآمر على المسيحية/  ثيوفيلوس للتوجه إلى مدينة بيت لحم السلام ونيته إقامة قداس عيد الميلاد المجيد للطوائف الأرثوذكسية ليلة الأحد.

وأعربت القوى ، عن دعمها لقرار القوى الوطنية والفعاليات الشعبية والمحلية في محافظة بيت لحم بمقاطعة استقبال البطريرك المزعوم وكل الفعاليات التي ينظمها.

وأشادت القوى بنضال بيت لحم الوطني على مر التاريخ ورفضهم الذل والهوان والبصمة في مقارعة الاحتلال وأعوانه، مباركةً لهم بمناسبة اقتراب ذكرى ميلاد سيدنا المسيح عليه وعلى رسولنا أفضل الصلاة والسلام.

وأشارت القوى إلى الظروف التي يعيشها الشعب الفلسطيني، من تهويد وسلب للقدس قدس العروبة والمحبة، وما تشهده من بيع وتسريب وسرقة خيرات فلسطين وأرضها، مؤكدةً على أنه لا مكان لخائن في مدينة بيت لحم السلام.

وأكدت القوى على دعوة الجميع إلى مقاطعة البطريرك المزعوم وعدم استقباله أو التعاطي معه في احتفالات عيد الميلاد في مدينة بيت لحم بسبب التصرفات الغير مسؤولة للبطريرك المزعوم بتسريب الأراضي والوقف المسيحي لشركات وهمية تابعة للاحتلال.

وقالت القوى في بيانها: "إن شعبنا يخوض انتفاضة شعبية دفاعاً عن عروبة القدس عاصمة الشعب الفلسطيني وحماية للمقدسات الاسلامية والمسيحية، ويقدم كل يوم شهداء وجرحى ومعتقلين بينما يقوم البطريرك المزعوم بتسريب أراضي الكنيسة لشركات السمسرة التي تبيعها لليهود وهذا يرتقى إلى درجة الخيانة العظمى للمسيحية السمحاء والكنيسة الشرقية على وجه الخصوص  وللشعب الفلسطيني وقضيته ومستقبل الأجيال القامة.

إن شعبنا يطالب بإزاحة هذا المجرم واستبداله بشخصية مسيحية وطنية تحفظ الوقف الكنسي  .يرفض كل هذه الاجراءات وسيحاسب كل من يقف خلفها أيا كانت مكانته او صفته او ديانته فالأرض اغلى ما نملك ولن نفرط فيها وسيحميها بدمائنا وارواحنا.