شريط الأخبار

عباس: لا نقبل بالمطلق بديلا عن الرعاية المصرية للحوار

07:11 - 24 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-بيت لحم

اكد الرئيس محمود عباس رفضه القاطع لاي بديل يحل محل مصر التي ترعى القضية الفلسطينية وكل متعلقاتها لا سيما ما يتعلق بالحوار الوطني .

 

واضاف الرئيس في مؤتمر صحفي جمعه بوزير خارجية الامارات عبد الله بن زايد مساء اليوم في مدينة بيت لحم التي تحتفل باعياد الميلاد": لا نقبل بديلا عن مصر لرعاية الحوار ونريدها ان تستمر في جهدها وكذلك الدول العربية متفقة فيما بينها ان تبقى مصر الراعي الرسمي للحوار الفلسطيني وغيره ".

 

كما دعا "عباس" إلى تهدئة دائمة وشاملة، وطالب إسرائيل بوقف عدوانها، كما طالب الفصائل الفلسطينية بالتوقف عن إطلاق 'الصواريخ' من قطاع غزة

 

من جهته تحدث الوزير الاماراتي عن فرص السلام في المنطقة والمتمثلة باعادة اسرائيل لكافة الاراضي المحتلة عام 67 لتكون انطلاقة لعقد اتفاقية سلام شاملة.

 

لكنه عاد وقال ان غياب الشريك الاسرائيلي واستمرارها في سياسة التسويف والمماطلة يجعل الامور اكثر تعقيدا.

 

وقال إن العرب أكدوا ثقتهم بالرئيس عباس، ومن مصلحتهم ومصلحة المنطقة أن يبقى على رأس السلطة الوطنية الفلسطينية-على حد قوله.

 

 

انشر عبر