شريط الأخبار

باراك التقى رؤساء المستوطنات داخل ملجأ.. وأخبرهم أن الغموض هو السلاح القادم ضد غزة

01:22 - 24 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم – غزة 

كشفت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية الصادرة اليوم الأربعاء النقاب عن طبيعة الزيارة التفقدية التي قام بها أيهود باراك وزير الحرب الإسرائيلي لرؤساء السلطات المحلية في المناطق المحاذية لقطاع غزة.

 

وقالت الصحيفة إن رؤساء السلطات المحلية في المنطقة، خرجوا بإحساس بأن جيش الاحتلال يعد لأمر كبير جداً، وصعب، سيتطلب منهم الكثير جدا من طول النفس والتفهم".

 

وقال رئيس مجلس سديروت "نيغف مئير" إن لقاء باراك برؤساء المجلس جرى داخل ملجأ في سديروت، حيث طلب باراك من رؤساء المجالس المحلية الحفاظ على ضبط النفس.

 

وأضاف باراك أن "الغموض هو جزء من سلاحنا، وأن معنى عملية عسكرية في غزة هو نار كثيفة على المستوطنات والبلدات الإسرائيلية".

 

وقال رئيس مجلس اشكول "حاييم يلين" في ختام اللقاء إن "باراك يريد أن يعود إلى السرية التي سادت ذات مرة، وهذا على ما يرام تماما، أنا شخصيا فهمت بان النار المتواصلة لا يعتزم أحد مواصلة احتمالها".

 

دافيد بوسكيلا، رئيس بلدية سديروت قال "أوضحنا لباراك موقفنا في أنه محظور التجلد والصمت، حتى لو كان الحديث يدور عن صاروخ واحد فقط".

انشر عبر