شريط الأخبار

ليفني تطلب لقاء الرئيس مبارك والأخير يوافق .. واجتماعٌ بين الاثنين بالقاهرة الخميس

08:29 - 23 كانون أول / ديسمبر 2008


فلسطين اليوم : بيت لحم

تتوجه وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني إلى القاهرة بعد غد الخميس بناء على دعوة من الرئيس المصري حسني مبارك لإجراء مباحثات حول الوضع في قطاع غزة ومحيطه.

وذكر موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني أن ليفني تلقت الدعوة بوساطة وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط وأن هدفها هو محاولة إقناع إسرائيل بعدم شن عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة بعد انهيار التهدئة.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي:" إن الوزيرة ليفني ستلتقي خلال الزيارة أيضا بنظيرها المصري احمد أبو الغيط".

وأوضح زكي لصحيفة الشرق الأوسط الصادرة في لندن أن الزيارة ستتطرق إلى كافة الملفات ولن تقتصر على موضوع بعينه، لافتاً إلى أن ليفني هي التي طلبت لقاء الرئيس مبارك الذي وافق بدوره على اللقاء.

ومن المقرر أن يجتمع الرئيس المصري اليوم مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الذي سيصل إلى القاهرة قادماً من موسكو ليبحث معه المساعي المصرية لتمديد التهدئة في قطاع غزة واستئناف الحوار الوطني الفلسطيني.

وكشف رئيس وفد حركة فتح إلى الحوار الوطني نبيل شعث عن أن عباس كلفه بالاتصال مع المسؤولين المصريين من أجل استئناف الحوار الوطني.

وأضاف أن مصر أبلغته أنها ستوجه قريبا دعوات إلى الفصائل الفلسطينية لعقد لقاءات ثنائية للاتفاق على أسس إطلاق الحوار، مشيرا إلى أنه لن يبدأ من نقطة الصفر. 

انشر عبر