شريط الأخبار

الجبهة الشعبية تدين الهجوم الارهابي الذي استهدف المصلين في مسجد الروضة

05:51 - 24 تشرين ثاني / نوفمبر 2017

فلسطين اليوم - وكالات


أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الهجوم الإرهابي الذي استهدف مصلين في مسجد الروضة ببئر العبد، وأدى إلى استشهاد وجرح العشرات منهم.

وأكدت الجبهة وقوفها إلى جانب مصر وشعبها الشقيق في هذا المصاب الجلل، وفي مواجهة خطر الإرهاب ومجموعاته التكفيرية التي تستهدف الآمنين كما وحدة مصر وأراضها، خدمة لأهداف الإمبريالية والصهيونية في الوطن العربي، في عدم الاستقرار وإبقاء المنطقة مشتعلة طائفيًا ومذهبيًا.

واعتبرت أن مواجهة الإرهاب ومخاطرة يتطلب تكثيف كل الجهود الوطنية والقومية والدينية المتنورة، الذي يبدأ بخلق بيئة مناهضة لمنابعه الفكرية والعملية وأدواته الممتدة في مساحات كبيرة في الفكر الديني السائد، وهذا أيضًا رهن بمدى فعالية القوى التقدمية في ساحتنا العربية.

وتقدمت الجبهة بتعازيها الحارة لأسر وذوي الشهداء والجرحى، وعموم الشعب المصري الشقيق، وأكدت وقوفها ومساندتها ومعها كل الشعب الفلسطيني إلى جانبهم في مصابهم  ومصابنا الجلل.

 

انشر عبر