شريط الأخبار

على الفلسطينيين أن يتوحدوا لحماية قضيتهم

السيد نصرالله: فخورون بنقل السلاح لغزة واتهام الحزب بالإرهاب "مسار أمريكي"

06:37 - 20 تشرين ثاني / نوفمبر 2017

السيد حسن نصرالله
السيد حسن نصرالله

فلسطين اليوم - لبنان


نفى السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني، إرسال الحزب أي قطعة سلاح إلى الدول العربية باستثناء فلسطين المحتلة وسوريا.

وأكد السيد نصر الله مساء اليوم الاثنين، أن "حزب الله" فخور وله كل الشرف للمساهمة في نقل الأسلحة وصواريخ الكورنيت إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة وخاصة قطاع غزة لمساعدة الشعب الفلسطيني والمقاومة في مواجهة الاحتلال "الإسرائيلي" المتغطرس.

وقال: نحن حزب نحاول قدر المستطاع تسليح أنفسنا وبناء ترسانتنا العسكرية لمواجهة الاحتلال "الإسرائيلي" ولا يمكن لنا إرسال أي قطعة سلاح للخارج باستثناء فلسطين وسوريا، كفاكم كذب على أبناء الشعب العربي".

وندد السيد نصر الله، باتهام جامعة الدول العربية لحزب الله بالإرهاب قائلاً: اتهام وزراء الخارجية العرب لحزب الله بالإرهاب ليس جديداً ولا يدعو للتوتر لكنه يدعو للأسف من الوضع العربي".

وأكد أن مسار الاتهام لحزب الله بالإرهاب هو مسار أمريكي.

وقدم السيد نصر الله، خالص شكره لجميع الفصائل الفلسطينية التي نددت واستنكرت بيان الخارجية العرب من اتهام الحزب وحركات المقاومة بالإرهاب قائلاً: أعانكم الله على المرحلة المقبلة".

وأشار، إلى أن الفوضى الحالية التي تتبناها بعض الدول في الوطن العربي عبارة عن تغطية للإعلان عن العلاقات التطبيعية مع الاحتلال "الإسرائيلي" واتخاذ خطوات متسارعة لتصفية القضية الفلسطينية.

ولفت إلى أن مقابلة ايلاف لرئيس أركان الاحتلال ايزنكوت خطوة خطيرة جدا في سياق التطبيع مع العدو.

وقال: المطلوب حالياً من السلطة والفصائل الفلسطينية اليوم هو التنازل عن حقوقهم ضمن ما يسمى بصفقة القرن، وعلى ذلك يجب على الشعب الفلسطيني سلطة وفصائل مواجهة ذلك بالتوحد والتمسك بالوحدة والمصالحة الوطنية الفلسطينية، مؤكداً أنه إذا توحد الفلسطينيون فإن العالم لن يستطيع مواجهتهم.

انشر عبر