شريط الأخبار

خبير فلسطيني: بوش تسبب في إثارة الهلع لدى الأمريكيين

01:02 - 22 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم: الخليج

أكد الخبير الفلسطيني رشيد خالدي، مدير معهد الشرق الأوسط بجامعة كولومبيا، أن ممارسات إدارة الرئيس الأمريكي جورج بوش في الحرب على ما يسمى بالإرهاب، تسببت في إثارة حالة من الهلع لدى الأمريكيين، منذ اندلاع هذه الحرب، بعد وقوع أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001 الشهيرة.

 

وأشار خالدي في محاضرة ألقاها الليلة قبل الماضية بالجامعة الأمريكية في القاهرة بعنوان "الحرب الباردة في الشرق الأوسط، الحرب على الإرهاب والإدارة الجديدة"، أن ما تعتبره أمريكا من خطر لما يسمى بالإرهاب الإسلامي الدولي والتهديد الإيراني، هما أقل خطراً بكثير من الاتحاد السوفييتي السابق أثناء الحرب الباردة، "وأن الهستيريا التي نشرتها إدارة بوش ووسائل الإعلام في الولايات المتحدة زادت من مخاوف الأمريكيين الكامنة".

 

وحذر من أن "الوضع اليوم أكثر خطورة من الوضع أثناء الحرب الباردة، لأنه لم تعد هناك حدود، فعلى الرغم من الصراعات المتفجرة في الشرق الأوسط أثناء الحرب الباردة، فإنه كان هناك دائماً قواعد واضحة للعبة وكانت هناك دائماً حدود واضحة، ولكن اليوم تعمل الولايات المتحدة في عالم بلا قواعد باعتبارها الأقوى في العالم”.

 

وأوضح أنه بالرغم من أن القاعدة وطالبان وحماس وحزب الله يشكلون كيانات منفصلة ولا يوجد ما يجمع بينها، كما يرى، إلا أن صناع السياسة في إدارة بوش ربطوا بين هذه الكيانات في الحرب الدولية على ما يسمى الإرهاب.

 

وفي تعليقه على القرارات التي اتخذتها الإدارة الأمريكية حيال ذلك. قال خالدي: إنه بالرغم من كون هذه السياسات مضللة وخاطئة في هذا الوقت نفسه، فإنها شكلت القاعدة الأساسية لسياسة إدارة بوش تجاه الشرق الأوسط منذ توليها إدارة البيت الأبيض.

انشر عبر