شريط الأخبار

اتفاق 2005 الخاص بالمعبر مرفوض

الحية: الملف الأمني حله سهل وميسور ولا يمكن اللعب فيه

01:18 - 19 تشرين ثاني / نوفمبر 2017

عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية
عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية

فلسطين اليوم - غزة


أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية "على وجود إجماع فصائلي ووطني على وثيقة القاهرة باعتبارها دستور المصالحة".

وقال الحية خلال مؤتمر سياسي نظمه منتدى الإعلاميين في مدينة غزة "إن جميع شرائح الشعب الفلسطيني متفقة على وثيقة اتفاق المصالحة لعام 2011".

وأضاف: المصالحة تلقى احتضان شعبي وهو ما يشكل حافزاً امام الفصائل في اجتماعات القاهرة، وأن الجزء الأول من تمكين الحكومة في غزة تم بنجاح

ودعا الحية الى ضرورة الوصول الى موعد قريب لإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني، قائلاً "كلما أسرعنا في تحديد موعد الانتخابات العامة كلما كان ذلك أفضل".

وفيما يتعلق بالملف الأمني، ذكر القيادي الحية أن "الملف الأمني" منعزل عن عمل حكومة الوفاق، وهو يحظى "بملف خاص"، مشيراً إلى أن "حله سهل وميسور ولا يمكن اللعب فيه".

وأوضح أن هناك لجنة تشكلت لإعادة بناء هيكلية الأجهزة الأمنية في غزة، مؤكدًا أن الملف الأمني حظي باهتمام كبير ومبادئ واضحة في كافة الاجتماعات، مشيراً إلى أنه جرى الاتفاق على دمج 3 آلاف في المرحلة الأولى من المستنكفين مع أجهزة غزة.

وحول اجتماع القاهرة المقرر عقده يوم الثلاثاء المقبل، قال إن الاجتماع يجب أن يحدد المبادئ والتوافق على لجنة أمنية مشتركة والشعب الفلسطيني، وأن يكون حرًا في كل ما تكفله القوانين.

وطالب بالبدء في تشكيل حكومة وحدة وطنية في حوارات القاهرة المقبلة، مشيرًا إلى أن القضية الفلسطينية متجهة إلى مرحلة وطنية بامتياز.

وشدد الحية على ضرورة تجسيد الشراكة والتوافق بين كل الفلسطينيين، وإغلاق ملف الاعتقال السياسي في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وعن المصالحة المجتمعية، قال الحية إن الفصائل تمكنت من إنهاء 25% من الملف في قطاع غزة بواقع 140 عائلة.

وقال الحية إن حكومة الوفاق ليس لها أن تحتج أو تشترط لرفع العقوبات، داعياً إياها للقيام بالتزاماتها تجاه قطاع غزة.

وأردف: من حق شعبنا أن يطالب حكومة الوفاق ليس فقط في رفع العقوبات بل بتوفير الحياة الكريمة للمواطن الفلسطيني وذلك باستخدام جميع الوسائل المشروعة.

وأضاف الحية: لا يجوز للحكومة أن تتحدث عن التمكين خاصة بعد استلامها الوزارات كافة، مشيراً إلى أن قرارات الحكومة والوزراء تحظى باحترام الجميع ولم يعترض عليها أحد.

وتابع طبقنا كل ما تم الاتفاق عليه ووضعنا الحكومة على كفوف الراحة، وسنكون إيجابيين في المحطات كافة من أجل دعم الحكومة وإنجاح عملها.

انشر عبر