شريط الأخبار

معلومات يجب ان تعرفها عن الميكروويف

11:30 - 13 تشرين ثاني / نوفمبر 2017

ميكرويف
ميكرويف

فلسطين اليوم - وكالات


أحدَثَ الجهاز الذي ابتكره المهندس الأميركي، بيرسي سبنسر، سنة ١٩٤٦، ثورةً في صناعة التجهيزات المنزلية في جميع أنحاء العالم.

وبفضل جهاز الميكروويف، لم تعد عملية تسخين الأكل تستحق اتساخ الأواني أو في حاجة إلى تشغيل موقد الغاز. علاوة على ذلك، غيَّر اختراع بيرسي سبنسر حياة الناس، إذ يوفِّر لهم الوقت والمال، ويجعلهم في مأمن من الحوادث التي يمكن أن تترتب من طرق تسخين الطعام التقليدية.

على الرغم من كونه أحد الأجهزة الأكثر انتشاراً في منازل نصف سكان العالم، شأنه شأن الثلاجة، إلا أن الميكروويف يخفي جملة من الأسرار التي يجهلها عامة الناس، نستعرضها بحسب صحيفة El Espanol الإسبانية:

١- الميكروويف جهاز صالح لتسخين الماء: تستند عملية تشغيل الميكروويف على خصائص قطبية المياه. وعند تعريض موجات الماء إلى تردد يصل إلى ٢.٤ غيغاهيرتز في الثانية، يَحدث اهتزاز لجزيئات هذه المادة. وعندما لا يكون الماء متجمداً، يمكن أن تصل الحرارة العالية لجزيئات الماء وتنتشر بينها. وبهذا الشكل، تعم الحرارة كامل الوعاء الذي يحتوي على الماء.

من جهة أخرى، يبعث هذا الجهاز المنزلي موجات تردد ٢.٤٥ غيغاهيرتز. وتجدر الإشارة إلى أنه يجب على أي جهاز يستخدم نظام الموجات أن يكون مسجلاً، وأن يدفع نوعاً من الرسوم للتفرد بهذا التردد، وهو ما يضمن عدم تداخل الترددات فيما بينها. وعموماً، يعد هذا التردد مجانياً ولا يؤثر على أية أجهزة أخرى.

٢- تم اكتشاف الميكروويف عن طريق الخطأ: تم اكتشاف خصائص الموجات الكهرومغناطيسية التي تجعل الجزيئات تتحرك وتولّد حرارة خلال هذه العملية، عن طريق الصدفة. وخلال سنة ١٩٤٦، كان بيرسي سبنسر بصدد استعمال الصمام المغناطيسي الإلكتروني أو “المغناترون”، من أجل تزويد رادار بالطاقة اللازمة ليعيد تشغيله. وخلال هذه العملية، اكتشف سبنسر أن الطعام الذي كان في جيبه قد انصهر. وبهذه الطريقة، اكتشف سبنسر العملية التي مثلت أساس صنع أول أجهزة الميكروويف.

انشر عبر