شريط الأخبار

اطلاق سراح 19 مسؤولا عراقيا اتهموا بالتخطيط لانقلاب

11:59 - 20 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-وكالات

اعلن وزير الداخلية العراقي جواد بولاني ان السلطات العراقية اطلقت سراح 19 مسؤولا كانوا قد اعتقلوا للاشتباه بتخطيطهم لانقلاب.

 

واضاف الوزير ان المسؤولين الـ19 ابرياء وان لا ادلة على تآمرهم لاعادة احياء حزب البعث العراقي.

 

وقالت الوزارة ان المسؤولين الـ19 ينتمون لحزب العودة الذي يعتبره الكثيرون واجهة جديدة لحزب البعث الذي كان يتزعمه الرئيس العراقي السابق صدام حسين.

 

كما افادت الوزارة بأن الاتهامات نفسها الموجهة لاربعة مسؤولين آخرين ستسقط وسيطلق سراحهم بعد ان كانوا قد اعتقلوا يوم الخميس.

 

واضاف بولاني ان قرار اخلاء المسؤولين الـ19 اتخذه قاضي التحقيق العراقي الذي يتولى القضية بعد ان استنتج ان المشتبه بهم ابرياء.

 

وكان المراقبون قد افادوا بأن توقيت اعتقال 23 مسؤولا في وزارتي الداخلية والدفاع جاء في جو سياسي بالغ الحساسية في العراق، وتحديدا عشية الانتخابات المحلية المقرر اجراؤها في يناير/ كانون الثاني المقبل.

 

وكانت السلطات العراقية قد بدأت منذ فبراير/ شباط الماضي العمل بقانون يسمح بفتح وظائف رسمية لاعضاء سابقين في حزب البعث شرط الا يكونوا من كبار المسؤولين السابقين في الحزب.

 

الا ان الحكومة العراقية حظرت حزب العودة الذي يعرف على انه حزب سري سني اسس عام 2003 بعدف اعادة سيطرة حزب البعث على السلطة وبخاصة انه يعتقد ان عددا من مسؤولي الحرس الجمهوري العراقي السابق واجهزة الاستخبارات ينتمون اليه.

 

وقد نفذ هذا الحزب عددا من الاغتيالات والهجمات خلال الاعوام الخمسة الماضية.

 

يذكر ان رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي يتهم من بعض الاطراف العراقية وتحديدا التيار الصدري، بزعامة رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، باستعمال الاعتقالات كأداة لبلوغ اهدف سياسية.

 

وتساءل بعض النواب في البرلمان العراقي عما اذا كان توقيف المسؤولين الـ23 الاسبوع الماضي يصب في هذا الاتجاه.

انشر عبر