شريط الأخبار

اسرائيل تفرج عن مزارعين لبنانيين خطفتهما الجمعة

10:54 - 20 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-وكالات

افاد مصدر امني لبناني وكالة فرانس برس السبت ان الجيش الاسرائيلي افرج عن المزارعين اللبنانيين اللذين كان خطفهماالجمعة قرب الحدود اللبنانية الاسرائيلية في الجنوب.

 

واوضح المصدر ان الاسرائيليين سلموا الشقيقين طراف طراف وحسن طراف (في الخمسينات من العمر) الساعة الثالثة (1,00 ت غ) الى قوة الطوارىء الدولية في الجنوب (يونيفيل) التي سلمتهما بدورها الى الجيش اللبناني.

 

وذكر المصدر ان الرجلين نقلا الى المستشفى الحكومي في صور (85 كلم جنوب بيروت) بسبب اصابتهما بجروح ناتجة عن تعرضهما لهجوم من كلاب، من دون ايضاحات اخرى.

 

وكان المزارعان خطفا الجمعة من حقلهما على اطراف بلدة بليدا الحدودية خلال عملهما في قطاف الزيتون.

 

وذكر متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ان اللبنانيين اوقفا "لانهما اجتازا الحدود".

 

وقال المصدر الامني لوكالة فرانس برس السبت ان الجيش اللبناني يعتبر ان هناك خرقا اسرائيليا بريا للحدود، مشيرا الى ان لجنة مشتركة من الجيش واليونيفيل تتحقق على الارض من هذا الخرق.

 

من جهة ثانية، نقلت صحيفة "السفير" القريبة من حزب الله الصادرة السبت معلومات مفادها ان "قيادة المقاومة (حزب الله) وعلى اعلى المستويات عمدت الى درس الامر بشكل متأن ومدروس جدا وقررت اتخاذ موقف حازم سيعلن عنه رسميا خلال الساعات القادمة".

 

ووقعت حرب مدمرة بين حزب الله واسرائيل في صيف 2006 تسببت بمقتل اكثر من 1200 شخص في لبنان غالبيتهم من المدنيين و160 قتيلا من الجانب الاسرائيلي غالبيتهم من العسكريين.

 

وصدر القرار 1701 عن مجلس الامن الدولي الذي وضع حدا للاعمال الحربية. ومنذ ذلك الحين، يتهم لبنان باستمرار اسرائيل بخرق القرار عبر طلعاتها الجوية فوق لبنان وتوغلها احيانا في الاراضي اللبنانية، بحسب المصادر اللبنانية.

 

وخطف جنود اسرائيليون في تموز(يوليو) راعيا لبنانيا من منطقة شبعا الحدودية ثم سلموه الى قوات الطوارىء الدولية بعد بضع ساعات.

انشر عبر