شريط الأخبار

عمليات البحث متواصلة عن المفقودين

7 شهداء من سرايا القدس والقسام في قصف "إسرائيلي" لنفق للمقاومة وسط القطاع

01:09 - 30 تشرين ثاني / أكتوبر 2017

قصف إسرائيلي
قصف إسرائيلي

فلسطين اليوم - دير البلح


استشهد سبعة مقاومين بينهم قائد لواء الوسطى في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وأربعة عناصر آخرين، بالإضافة إلى اثنين من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، وأصيب 11 آخرين بجراح مختلفة، جراء قصف الطيران الحربي الإسرائيلي لنفق للسرايا شرق دير البلح وسط قطاع غزة بخمسة صواريخ.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة، ارتقاء 7 شهداء و11 إصابات إحداها خطيرة في مستشفى شهداء الأقصى في النصيرات جراء القصف شرق مدينة خانيونس. موضحاً أن الشهداء وصلوا مشافي وزارة الصحة على فترات.

وأوضحت المصادر الطبية، أن الشهداء الستة هم: المواطن أـحمد خليل أبو عرمانة 25 عاماً، والمواطن عمر نصار الفليت 27 عاماً، والشهيد الثالث هو مصباح شبير 30 عاماً، والشهيد الرابع عرفات أبو مرشد القيادي، والشهيد الخامس حسن أبو حسنين، مروان الأغا، والشهيد جهاد عبدالله السميري.

وأكدت مصادر خاصة أن من بين الشهداء قائد كبير في سرايا القدس ومرافقه، خلال عملية إنقاذ المجاهدين المحتجزين في النفق المستهدف شرق خانيونس.

وأفاد مراسلنا، أن طيران الاحتلال الحربي "الإسرائيلي" قصف نفقاً للمقاومة بخمسة صواريخ.

وذكرت القناة الثانية العبرية نقلاً عن جيش الاحتلال أن طائرات الاحتلال استهدفت نفقاً يتبع للمقاومة قرب كيسوفيم شرق خانيونس.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال في بيان له "إن النفق الذي تم استهدافه كان طور البناء، وقد اجتاز الحدود، وبعد استهدافه تم تعزيز القوات على الحدود مع غزة، والجيش مستعد لأي سيناريوهات ميدانية مقبلة، والأيام القادمة تحمل مزيداً من التفاصيل عن النفق المستهدف".

وأوضح، أن اكتشاف النفق يأتي في إطار جهود جيش الحرب الحثيثة منذ انتهاء حرب 2014، مؤكداً البيان أن قوات الجيش ستواصل العمل بوسائل مختلفة لاتخاذ الاجراءات اللازمة فوق وتحت الأرض لإحباط محاولات استهداف المستوطنين.

وأشار إلى عدم وجود نية لدى جيش الاحتلال للتصعيد الموقف ولكننا جاهزون لمختلف السيناريوهات.

ولاحقاً أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي تنفيذ "تفجير تحت السيطرة" على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وفي السياق، طالبت قوات الاحتلال الإسرائيلي من مزارعي الكيبوتسات مغادرة الأراضي في غلاف قطاع غزة.

 

انشر عبر