شريط الأخبار

إسرائيل دربت سلاح الهندسة على اقتحام 600 نفق

08:28 - 20 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-القدس

كشف التلفاز الإسرائيلي النقاب عن أشكال جديدة من التدريبات التي يخضع لها جنود الاحتلل الإسرائيلي لا سيما في سلاح الهندسة، والطرق الجديدة التي سيجري من خلالها اقتحام أنفاق تحت أرضية موجودة في قطاع غزة.

 

وبحسب تقرير جرى تصويره حديثاً من خلال مرافقة أحد الصحافيين لسلاح الهندسة الإسرائيلي بدا وكأن الجنود أنهوا التدريبات الخاصة التي استمرت 16 شهراً على هذه الـمهمة، بل إنهم أقاموا احتفالاً لـمناسبة انتهاء التدريبات الشاقة والـمكثفة.

 

حرب الأنفاق ــ أو الطرائق الحديثة لاقتحام الأنفاق الـمفخخة وتفجيرها ــ هو موضوع تقرير تلفازي سيجري بثه الساعة التاسعة والنصف مساء اليوم السبت.

وفي التقرير تفاصيل مهمة عن شكل التدريبات الإسرائيلية وكيفية التخطيط الإسرائيلي لاقتحام 600 نفق قد تكون موجودة تحت رمال قطاع غزة.

 

وبحسب التقرير فإن هناك أنواعاً من الأنفاق (أنفاق لتهريب البضائع، أنفاق لتهريب الأسلحة، أنفاق مفخخة، أنفاق للاختباء، أنفاق للخطف، وغيرها) وان الحديث يدور عن عشرات الكيلومترات من الأنفاق الـممتدة باشكال واعماق مختلفة تحت الارض.

 

الوحدة التابعة لسلاح الهندسة الإسرائيلية الـمكلفة الـمهمة اسمها (يهلوم) ومعناها باللغة العربية "جوهرة" وهي التي ستتكفل بتمهيد السيطرة على هذه الأنفاق من خلال عدة طرق منها التفجير والتفخيخ.

 

ضابط إسرائيلي في الوحدة اسمه أمير يقول: العدو يحسن قدراته يوميا ونحن قررنا ان نفاجئ العدو من خلال اظهار قدراتنا الجديدة.

اما ضابط اخر يدعى متان فيعترف بان الحرب الجديدة ستكون حرب عقول وان على إسرائيل ان تظهر ذكاءها في هذا الـمجال.

 

انشر عبر