شريط الأخبار

الأولى بمسابقة تحدي القراءة

الطالبة عفاف الشريف..بالقراءة حددت أهدافها وحققت أحلامها

12:44 - 22 تشرين أول / أكتوبر 2017

عفاف الشريف (2)
عفاف الشريف (2)

فلسطين اليوم - رام الله - خاص


" القراءة جعلتني أدرك الحياة بشكل أعمق وأن أتعامل على المشكلات التي تواجهني بحكمة وذكاء"..بهذه الكلمات لخصت الطالبة عفاف الشريف، الفائزة بلقب تحدي القراءة العربي على مستوى العالم العربي خلال لقاء لها مع وكاله " فلسطين اليوم" على هامش حفل استقبالها في وزارة التربية والتعليم صباح اليوم الأحد.

وقالت الشريف وهي طالبة في مرسة بنات البيرة، في محافظة رام الله والبيرة، أنها بدأت القراءة في سن صغير، وبدأت بقراءة القصص البسيطة والصغيرة والتي أثرت فيها بشكل كبير، مما جعلها تدمن القراءة.

ولم تقتصر قراءات عفاف في مراحل متقدمة على قصص الأطفال الصغيرة، فتنوعت ما بين الكتب الدينية والأدبية والعلمية والتاريخية والسير الذاتية".

وتُعيد عفاف فضل تعلقها بالقراءة إلى والدتها التي كانت تقرأ لها القصص أثناء صغرها، وتتابعها في كبرها بالإجابة على كل التساؤلات التي كانت تواجهها أثناء قراءتها، وتوجيهها للكتب والمواضيع، وشراء الكتب لها ومرافقتها إلى معارض الكتب والمكتبات العامة.

وفي كلمتها الموجزة التي ألقتها خلال حفل الاستقبال قالت شاهين:" أقرأ كانت أول كلمة لامست سمع النبي عليه الصلاة والسلام، لم تكن صل..لم تكن آمن..لم تكن أعبد..لماذا؟، لأن القراءة هي مقياس لتقدم الشعوب وتحضرها..أول خطوة نخطوها في طريقنا للتحصيل والعلم هي بالقراءة..بالتعلم ندرك وجود الخالق وندرك إبداعه في خلقه، عندما نتعلم نؤمن أن لهذا العالم خالق واحد أحدا... قيل لأرسطو كيف تحكم على إنسان... قال إسأله كم كتاب تقرأ وماذا تقرأ ؟

"بالنسبة لي كانت القراءة مجذافاً والكتاب قارباً أبحرت فيه في بحر العلم هذا البحر الذي لا ساحل له، فنهلت من المعارف وتجولت بين عوالم المعرفة وطرقت أبواباً من العلم لم أكن أدرك وجودها... بالقراءة زادت ثقتي بنفسي وطورت شخصيتي وحددت أهدافي وحققت أحلامي".



عفاف الشريف

عفاف الشريف (1)

عفاف الشريف (3)

عفاف الشريف (3)

عفاف الشريف (2)

 

 

انشر عبر