شريط الأخبار

الوطنية موبايل تضع اللمسات الأخيرة لإطلاق خدماتها في غزة

04:19 - 20 تشرين أول / أكتوبر 2017

الوطنية موبايل - غزة
الوطنية موبايل - غزة

فلسطين اليوم - غزة


تعكف إدارة شركة الوطنية موبايل على وضع اللمسات الأخيرة لإطلاق خدماتها في قطاع غزة خلال الايام القريبة القادمة وذلك بعد أن انتهت مؤخراً من استكمال الترتيبات اللوجستية والادارية اللازمة لبدء التشغيل الفعلي لخدماتها في القطاع.

وأشار مدير عام عمليات شركة الوطنية موبايل في قطاع غزة هيثم ابو شعبان الى أنه تم الانتهاء من تجهيز البنية التحتية اللازمة لانطلاق مرحلة التشغيل الفعلي للوطنية موبايل في غزة .

واوضح أبو شعبان في حديث لـ" الايام" أن الشركة استكملت تعيين طواقمها الادارية والفنية واختيار موظفيها وفق نظام محوسب يعتمد على اختيار المواصفات والخبرات والشهادات التي تتلاءم مع كل وظيفة من الوظائف المطلوبة التي تم اعلانها على الموقع الالكتروني للشركة لافتاً في هذا السياق الى أنه تم الانتهاء أيضاً من تجهيز مقرات المعارض ونقاط البيع واستكملت جاهزية موزعي ووكلاء الوطنية موبايل لبدء العمل الفعلي.

وحول ما أثير مؤخراً من شائعات حول تعيينات وظيفية استهدف تفضيل سكان المدن عن المخيمات أعرب ابو شعبان عن استهجانه لهذه الشائعات معزياً مصدر تلك الشائعات لعدد من المتقدمين لوظائف الوطنية ممن لم يتم قبولهم .

واعتبر ابو شعبان أن الوطنية موبايل كشركة خاصة لن يكون بمقدورها تلبية كل طلبات التوظيف فهي حرصت على أن تعمل وفق أعلى مستوى من الشفافية والنزاهة في اختيار موظفيها موضحاً ان فلترة التوظيف واختيار الموظفين تتم عبر برنامج محوسب ومن خلال ادارة الشركة في الضفة الغربية التي ليس لديها معرفة مسبقة بأسماء المتقدمين للوظائف أو اماكن سكناهم سواء في المدينة أو المخيم .

وبين في هذا السياق أن الشركة بدأت في سلم التعيينات من القاعدة الى القمة حيث تم في البداية تعيين صغار الموظفين وانتهت بتعيين الوظائف المتقدمة تجنبا لأي تدخلات من قبل مدراء الدوائر في اختيار موظفيهم .

وأكد أبو شعبان ما أولته الوطنية موبايل من اهتمام وحرص شديدين على تقديم كل جديد من منتجات الاتصالات الخلوية المصممة لتلبية احتياجات سوق غزة وفق أسعار مناسبة ومنافسة تنسجم مع الاحتياجات المطلوبة لكافة فئات المجتمع .

الى ذلك اشار ابو شعبان الى ما شهده سوق الاتصالات الخلوية من تراجع بنسبة 30 % نظرا لظروف الحصار مؤكدا ان تحقيق المصالحة من شأنه أن يعيد تنشيط أعمال قطاع الاتصالات .

من جهته أشار مدير عام الموارد البشرية لدى الوطنية موبايل طارق صوفان الى أن الشركة قامت خلال الاشهر الثلاثة الماضية بتعيين نحو 120 موظفاً وموظفة في وظائف مختلفة وتم استيعاب نحو 150 آخرين في وظائف مؤقتة عبر شركات توظيف محلية بالإضافة الى تعامل الوطنية مع نحو 120 وكيلاً من مختلف مناطق قطاع غزة ومئات نقاط البيع والوظائف الأخرى التي وفرتها شركات التوزيع الثلاث المتعاقدة مع الوطنية .

ونوه صوفان الى أن الوظائف وفرص العمل المباشرة وغير المباشرة التي تم توفيرها بدخول الوطنية لسوق الاتصالات الخلوية في قطاع غزة تقدر بنحو ثلاثة آلاف وظيفة ومثلها في سوق الضفة الغربية إضافة الى تنشيط أعمال عشرات الشركات التي قامت بتوريد مستلزمات تأسيس وانطلاق الشركة في غزة .

واوضح ان عدد موظفي الوطنية في الضفة يبلغ نحو 600 موظف متوقعاً في هذا السياق زيادة عدد موظفيها في قطاع غزة خلال الفترة القريبة القادمة .

ولفت صوفان الى معايير التوظيف التي اتبعتها الوطنية موبايل في اختيار موظفيها مبيناً أن كافة الوظائف المطلوبة تم اعلانها على الموقع الالكتروني للشركة متضمنة الوصف الوظيفي المطلوب والخبرة والمهارات المفترض توافرها في المتقدمين والشهادة وغيرها من المعايير التي تؤخذ بالاعتبار لدى اجراء المقابلة الشخصية للمتقدم من قبل لجنة المقابلات التي تتكون من دائرة الموارد البشرية ومدير الدائرة التي تحتاج لملْ الشواغر الوظيفية لديها .

ونوه صوفان الى أن الشركة اختارت عددا من المتقدمين لوظائف معينة من الخريجين ممن ليس لديهم خبرات سابقة حيث عملت على إخضاع هؤلاء لدورات تدريبية واختبارات حسب الوظيفة المطلوبة نظراً لأن هناك بعض الوظائف لم تكن تتطلب خبرة سابقة .

وأشار الى مراعاة الشركة للجندر في التوظيف حيث أن 16% من موظفي الوطنية في غزة هم من الاناث وفي الضفة 17 % اناث موضحاً أن نسبة المتقدمين من الاناث بلغت 20 % من مجمل عدد المتقدمين للوظائف المختلفة .

وقال "الشركة لا تعرف اسماء العائلات والتوظيف يتم من خلال الشركة في الضفة وحسب نظام محوسب وليس هناك تصنيف جغرافي للموظفين سواء كانوا من المخيمات أو من المدن".

وقال " تقدم للوظائف المطروحة نحو 100 ألف طلب وظيفة ليتم بعد ذلك فلترة الطلبات وفق نظام محوسب يعتمد على معايير اختيار المواصفات والخبرات والشهادات التي تتلاءم مع كل وظيفة وبالتالي بموجب هذا النظام تم ترشيح 50 ألف طلب ومنهم خضع 27 ألف متقدم ليتم اختيار 120 موظفاً منهم.

وأوضح أنه تم اجراء 3330 مقابلة لتعيين العدد المذكور "120 موظفاً " حسب النظام المحوسب ما يعني انه لكي يتم اختيار موظف واحد تم اجراء 27 مقابلة حيث استغرق انجاز هذا الامر فترة ثلاثة أشهر.

يذكر أن عدد مستخدمي شبكة "الوطنية موبايل" بلغ 786 ألف مشترك في نهاية النصف الأول من العام الحالي بنسبة نمو بلغت 8%، وذلك حسب ما جاء في التقرير المتعلق بنتائج أداء الشركة وبياناتها المالية للنصف الأول من العام الحالي. 

انشر عبر