شريط الأخبار

التلفزيون الإسرائيلي: الجهاد الإسلامي أتم تدريبات مواجهة أي اجتياح لغزة

11:24 - 18 تشرين ثاني / ديسمبر 2008


فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

ذكرت القناة الأولى في التلفزيون الإسرائيلي أن سكان "سديروت" وعسقلان والكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة يتابعون عن كثب موعد انتهاء التهدئة الجمعة الساعة السادسة صباحاً.

وحسب التقرير فإن "سكان جنوبي إسرائيل اعتبروا أن التهدئة قد ماتت بسبب عملية الجيش الذي زعم بأنه قام بها لتفجير نفق في منطقة دير البلح قبل شهر".

وحسب المحلل عوديد غرانوت فإن "حركة الجهاد الإسلامي أصبحت مستعدة لأي هجوم إسرائيلي إن كان براً أو بحراً أو جواً".

ويقول التقرير:" إن الجهاد الإسلامي قد أتمت تدريباتها لمواجهة اي اجتياح إسرائيلي للقطاع حيث تدرب عناصره على خطف جنود وتفجير عبوات كبيره والسيطرة على مواقع عسكرية إسرائيلية".

وبحسب المحلل غرانوت "فليس من الضروري أن يرى سكان "سديروت" غداً الساعة السادسة مئات الصواريخ تنطلق من غزة نحوهم، بل إنه ومن الممكن وبعد اتهام "حماس" لمصر بأنها لم تلتزم بفتح معبر رفح وفقاً لاتفاق التهدئة، إلا أنه وحسب أقوال المحلل "فمن المحتمل أن نرى مصر تدخل على الخط مجدداً بين حماس وإسرائيل للتوصل إلى اتفاق تهدئة جديد ولكن حسب شروط حماس المحسنة اي فتح معبر رفح وباقي المعابر".

من جانبٍ آخر، اظهر التلفزيون الإسرائيلي حالة من القلق تسود صفوف سكان عسقلان و"سديروت" خشية من عودة الوضع الذي سبق التهدئة حيث أنهم لم يرسلوا أبناءهم للمدارس والعديد منهم رحلوا من "سديروت" واستأجروا بيوتاً على حسابهم داخل إسرائيل حفاظاً على حياتهم وحياة أبنائهم.

انشر عبر