شريط الأخبار

اتصالك بالإنترنت في خطر!

08:34 - 17 تشرين أول / أكتوبر 2017

فلسطين اليوم - غزة


خطر كبير تواجهه الإتصالات اللا سلكية "واي فاي" في العالم أجمع، وذلك بعد اكتشاف ثغرة جديدة استغلها "الهاكرز" لاختراق الاتصالات تُسمى "كراك"

وقال الخبير في شؤون الشبكات عبد الله حجاجلة إن الثغرة التي تم اكتشفاها تشمل الاتصالا بالشبكة اللاسلكية في العالم أجمع، مؤكداً أن الخطر قائم إلا أن تعلن الشركات إصلاح أنظمتها وتفادي هذه الثغرة.

وأكد حجاجلة لـ"فلسطين اليوم الإخبارية"، أن الثغرة أصابت بشكل كبير أنظمة أندرويد الخاصة بالهواتف الذكية، وكذلك أنظمة لينوكس وويندوز في الحواسيب.

ولفت إلى أن المتسخدم العادي يمكنه حماية نفسه قبل أن نزول التحديثات من الشركات، من خلال ترقية أنظمة الويندوز وأندرويد الخاصة بالهواتف والحواسيب من خلال روابط خارجية موثوقة، وعدم انتظار وصول التحديثات التي قد تأخذ وقتاً طويلاً.

وشدد على أن هذه الثغرة تسمح للهاكرز بالتعديل على المعلومات التي تقوم بتبادلها بالشبكة اللاسكلية وسرقتها، وأنه تستهدف الاتصالات بالشبكة اللاسلكية (WPA2).

وأصدر فريق الاستعداد لطوارئ الكمبيوتر الأميركي (US CERT) تحذيرا بشأن هذه الثغرة.

وقال الفريق: "أصبح فريق الاستعداد لطوارئ الكمبيوتر الأمريكي على دراية بوجود ثغرات أمنية رئيسية عديدة في طرق الاتصال الأربعة للبروتوكول الأمني للدخول المحمي إلى الشبكة اللاسلكية (WPA2)".

وأضاف "معظم أو جميع التطبيقات الصحيحة من هذا النوع ستتأثر"، في إشارة إلى سبل الدخول للشبكة اللاسلكية.

وذكر البروفيسور آلن وودورد أستاذ أمن الحواسيب من جامعة ساري أن "هذه ثغرة في نمط التشغيل المعتاد، ولذا على الأرجح فإنها تمثل خطورة عالية على جميع الاتصالات اللاسلكية الموجودة، سواء في الشركات أو المنازل."

وأضاف "سيعتمد مدى الخطورة على عدد من العوامل من بينها الوقت الذي يستغرقه شن هجوم أو إذا كان الشخص بحاجة للاتصال بالشبكة لإطلاق هجوم، لكن البحث يشير إلى أنه من السهل نسبيا شن هجوم (بسبب هذه الثغرة)".

وتابع أن "هذا الأمر يجعل معظم الاتصالات بشبكة الاتصالات اللاسلكية عرضة للخطر حتى يتسنى لموردي أجهزة التوجيه (الرواتر) من إصدار تحديثات (أمنية) للتغلب على هذه المشكلة".

شرح الثغرة: اضغط هنا

الترقية لنظام أندرويد 7: اضغط هنا

الترقية لنظام اندرويد 8: اضغط هنا 

انشر عبر