شريط الأخبار

نتنياهو: سنضع حداً للتمويل الأجنبي

08:57 - 15 تشرين أول / أكتوبر 2017

فلسطين اليوم - ترجمة خاصة


قال رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو بأن الحكومة "الإسرائيلية" ستحقق في التمويل المالي الذي يصل للمنظمات "الإسرائيلية" اليسارية والتي تعمل ضد الجيش في تلميحه لمنظمتي "كسر الصمت وبيت سيلم".

وأضاف نتنياهو قائلاً خلال كلمة ألقاها في مؤتمر عقد في متحف "إسرائيل" في القدس المحتلة مدافعا عن الجيش "الإسرائيلي" "لا يوجد جيش يتحلى بالأخلاق في العالم أكثر من الجيش "الإسرائيلي"، لذلك قررنا اليوم إقامة لجنة تحقيق برلمانية للتحقيق في قضية تمويل المنظمات اليسارية "الإسرائيلية" والتي تحصل على أموال من دول أجنبية للعمل ضد الجيش.

يشار إلى أن قادة جيش الاحتلال "الإسرائيلي" الذي يدعي نتنياهو أنه الأكثير أخلاق في العالم، ملاحقين من قبل القضاء في عدة دول أوروبية على جرائمهم التي ارتكبها الجيش ضد الفلسطينيين خلال الثلاث حروب التي شنها ضد قطاع غزة، واستخدم فيها أسلحة محرمة دولياً، استهدفت المدنيين لجأوا إلى مؤسسات دولية المفترض أنها محمية في إطار القانون الدولي.

من جهته، ردَّ مدير عام منظمة "بيتسيلم" الإسرائيلية لحقوق الانسان، حجاي العاد على وصف رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين ناتنياهو المنظمة بـــ "الهزيلة".

وقال العاد إن الاحتلال "الإسرائيلي" ليس أمر داخلي "إسرائيلي" بل قضية دولية، فيجب مواجهة الاحتلال من داخل "اسرائيل"، ومن الخارج فلا يعقل ان تبقى "اسرائيل" تحتل الشعب الفلسطيني للأبد.

وحسب أقواله فلا توجد دولة واحدة حضرت مداولات مجلس الامن إلا انتقدت الاحتلال "الإسرائيلي" للشعب الفلسطيني، فنتنياهو الذي يدعي بان بريطانيا وامريكا والصين وروسيا ودول أخرى صديقة لـــ "اسرائيل" ايضا انتقدت الاستيطان.

ووجه نتنياهو انتقادا شديد اللهجة لرئيس منظمة "بيتسيلم" لحقوق الانسان، والذي حث أمس مجلس الامن على العمل فورا لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي.

و تابع يقول: " ان تلك المنظمات " بيت سيلم والسلام الان " ما لم تسطع فعله  في انتخابات ديمقراطية  داخل اسرائيل تحاول تحقيق ما عجزت عنه عبر سقف دولي،  وهذا امر مخالف للديمقراطية  فتلك منظمات هزيلة  ومعظم الشعب الاسرائيلي يعلم الحقيقة، فنحن سنواصل الدفاع عن العدالة  وعن "اسرائيل"  ضد اي ضغوط دولية.

انشر عبر