شريط الأخبار

بعد تسليم المرافق في غزة للحكومة

هل ستُشَمر حكومة" الحمد لله" عن سواعدها لإنقاذ غزة من الغرق..؟

11:58 - 09 تشرين أول / أكتوبر 2017

أمطار اليوم على قطاع غزة
أمطار اليوم على قطاع غزة

فلسطين اليوم - غزة-خاص


كمية الأمطار الغزيرة التي هطلت على قطاع غزة، صباح اليوم الاثنين، فاجأت الغزيين من شدة غزارتها لدرجة أنها أغرقت العديد من الشوارع ليطلق العديد من المواطنين  مقولة "غزة تغرق في شبر ميه"، لتلهيهم عن ما هو أهم وما قد يحمله المغادرون للقاهرة من ملفات مصيرية لمناقشتها.

كمية الأمطار الغزيرة التي هطلت أفرحت الغزيين الذين تمنوا أن تكون خير وبركة لهم، إلا أن غرق الشوارع في ذات الوقت جعل منها محلاً للتهكم في ظل وصف البعض لما يعتري وزارت القطاع والمرافق الحكومة بالفراغ الحكومي وخاصة بعد أن سلمت حكومة حماس كافة الوزارات لحكومة الحمدلله ودعواتهم أن تشمر حكومة الحمد لله بكافة طواقمها عن سواعدها لإنقاذ قطاع غزة من غرق الشتاء.

شارع النفق بمنطقة الشيخ رضوان في مدينة غزة, ومنطقة النصيرات والعديد من المناطق في شمال القطاع غرقت بشكل كامل وأعاقت حركة المواطنين والمركبات، مما اضطر وفقاً لشهود عيان طواقم البلدية والدفاع المدني التوجه فوراً لأماكن الغرق ومحاولة التصرف في أول يوم ماطر فاجأهم من شدة كمية الأمطار, وعدم استعداد عدد من بلديات القطاع لموسم الشتاء بعد.



22310487_357296491363972_8276347101829253225_n

22281984_357296578030630_2685026288516549283_n

22279678_357296514697303_5368019326033407817_n



مطر اليوم 4

 ومن جانبها شكلت بلدية غزة، لجنة طوارئ استعدادًا لاستقبال فصل الشتاء وموسم هطول الأمطار في المدينة، للحفاظ على سلامة المواطنين وممتلكاتهم، والتعامل مع أي طارئ خلال الموسم الحالي 2017-2018.

وباشرت اللجنة إجراءاتها وأعمالها على أرض الميدان فور تسلم مهامها وصدور قرار تشكيلها من رئيس البلدية م. نزار حجازي، مؤكدةً جاهزيتها التامة للتعاون والتنسيق مع كل الجهات الحكومية والمؤسسات ذات العلاقة بموضوع الطوارئ.

وعقدت لجنة الطوارئ التي تضم كافة مسؤولي البلدية والمختصين، أول اجتماع لها ناقشت خلاله الاستعدادات لفصل لشتاء وخطة العمل في أيام المنخفضات وأوقات الأزمات.

وطالب رئيس البلدية بضرورة حماية المواطنين وممتلكاتهم، والإلتزام بخطة العمل التي أقرتها اللجنة لتفادي وقوع أي حوادث أو أضرار قد تقع خلال المنخفضات الجوية وأوقات تساقط الأمطار بغزارة.

بدوره؛ أكد رئيس لجنة الطوارئ مدير عام الصحة والبيئة م. عبد الرحيم أبو القمبز، اتخاذ اللجنة مجموعة من الإجراءات والخطوات الاستباقية والإحترازية، داعيًا الجميع إلى التعاون وصولاً لتقديم أفضل الخدمات وتفادي وقوع أي كارثة أو أخطار قد تسببها المنخفضات الجوية.



مطر اليوم2

وأشار إلى قيام البلدية منذ منتصف الشهر الماضي، بصيانة وتجهيز متطلبات عمل مرافق المياه والصرف الصحي وخلافه، حيث تركزت الأعمال على تنظيف وتجهيز برك تجميع المياه في الشيخ رضوان والصداقة وعسقولة.

وأوضح أن طواقم البلدية شرعت بتنظيف وصيانة مصارف الأمطار البالغ عددها نحو 4 آلاف مصرف، إضافة إلى متابعة أعمال تنظيف شوارع وأحياء المدينة، وإزالة كافة الأوساخ والنفايات الصلبة التي قد تنجرف مع مياه الأمطار، وتمنع سريان المياه داخل المصارف.

ولفت أبو القمبز النظر إلى الانتهاء من أعمال الصيانة اللازمة لمحطات الصرف الصحي والمضخات المتحركة ومولدات الكهرباء الاحتياطية، حيث أصبحت على جاهزية تامة للتعامل مع أي طارئ.



مطر اليوم

وبين أن طواقم البلدية تنفذ حاليًا عمليات كشف ومتابعة ميدانية للطرق والشوارع الرئيسية في المدينة، وإجراء عمليات صيانة ومعالجة للحفر الموجودة فيها، حتى لا تسبب أي إشكالية أو أذى للمواطنين ومركباتهم.

ودعا رئيس اللجنة لجنة الطوارئ كافة المواطنين في المدينة إلى التواصل والإبلاغ عن أي شكاوي تتعلق بالمنخفضات الجوية وتساقط مياه الأمطار بغزارة خلال فصل الشتاء، وذلك بالاتصال على رقم الطوارئ (115). 

انشر عبر