شريط الأخبار

يديعوت: وحدات الكوماندوز الخاصة تدربت على عدة سيناريوهات قرب غزة

09:20 - 06 تشرين أول / أكتوبر 2017

صورة توضيحية
صورة توضيحية

فلسطين اليوم - القدس المحتلة


نشرت صحيفة يديعوت أحرونوت مقاطع فيديو قالت بأنها خاصة بالقوات الخاصة في جيش الاحتلال وقوات المستعربين.

و وفقا للصحيفة العبرية،  فقد تدربت القوات الخاصة  التي شاركت فيها عدة وحدات (ايغوز و المظليين و مغلان ودوفدوفان و يهلوم و ايلات) على كيفية مواجهة المسلحين الفلسطينيين  واخلاء سبيل رهائن "اسرائيليين"  وكسر ابواب فولاذية.

و قالت الصحيفة إن الوحدات تدربت على القفز من الحبال، كما تدرب الجنود  علي مواجهة حدث امني قرب السياج الفاصل مع قطاع غزة،  وعمليات داخل الكيبوتسات وداخل المستوطنات .

ووفقا ليديعوت، فقد منح الجنود دقيقتين للانطلاق فور وقوع حدث امني ليكونوا على اهبة الاستعداد للتحرك فورا، وقال الضابط في "سيرت متكال" : "إن القوات الخاصة لديها خبرة في مواجهة عمليات المقاومة الفلسطينية، فالعدو ايضا يريد ان يواجهنا في حدث حقيقي، لذلك علينا ان نكون دائما على اهبة الاستعداد  ونأمل الا يحدث شيئاً".

وقد تدربت القوات في المدرسة للتدريب العسكري في "كيبوتس سعد" الواقع شرق حي الشجاعية ، وقد تدرب الجنود على ان المدرسة التي يدربون بداخلها هي هدف المسلحين الفلسطينيين.

و أشارت الصحيفة الى أن التدريب كان داخل المدرسة تدريباً حقيقياً، و أن الجنود داخل الكيبوتس يعرفون منازله واحداً واحداً، وتدربوا ايضا بين المنازل  فالتدريب تم داخل منطقة سكنية وليس كالعادة داخل مواقع عسكرية للتدريب"

ويقول الضابط بأن الجنود في الاصل هم مدرسون او مهندسون او سائقو سيارات أجرة  او موظفو فنداق، ولكنهم قت الاستدعاء يتركون كل شيئ  ويرتدون الزي العسكري ويلبون النداء  ويتحولون لمقاتلين  من اجل تصفية المسلحين  او الافراج عن رهائن، على حد وصفه.

ويضيف الضابط قائلا: "إن معظم الجنود هم من القوات الخاصة العاملة في سلاح المشاة، يتدربون كل فترة  حول عمليات تقوم بها المقاومة الفلسطينية ".

و أضاف: "قبل اسابيع تدرب الجنود على حث امني لاحتجاز رهائن، و أن وحدات الكوماندوز أجرت تدريباً على استخدام الحبال والسلالم  وتسلق الجدار لتحرير الرهائن"

 

انشر عبر