شريط الأخبار

150-200 شخصاً سيرافقون الحكومة لغزة

الرئيس عباس يشكل لجنة أزمة برئاسته لمتابعة تنفيذ تفاهمات القاهرة

06:07 - 26 تشرين ثاني / سبتمبر 2017

الرئيس الفلسطيني محمود عباس
الرئيس الفلسطيني محمود عباس

فلسطين اليوم - رام الله


شكل الرئيس محمود عباس خلية أزمة برئاسته تضم خمسة من أهم المسؤولين في السلطة الفلسطينية وحركة فتح للإشراف على تنفيذ اتفاق المصالحة، وفقاً للتفاهمات الأخيرة في القاهرة.

وذكرت مصادر مطلعة لـ "فلسطين اليوم"، أن الخلية الخماسية تضم رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله، والوزير حسين الشيخ، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح روحي فتوح، وعزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومسؤول ملف المصالحة، واللواء ماجد فرج، وأشارت إلى أن الوزير الشيخ سيتابع التجهيزات الأمنية واللوجستية للحكومة.

وأكدت المصادر، أن الحكومة ستستلم جميع الوزارات بما فيها من موظفي حركة حماس، وسيتم استدعاء موظفي السلطة السابقين للعمل، وأنه لن يتم استبعاد أي موظف من حماس إلا وفقاً لعمل اللجان التي ستشكل.

ولفتت المصادر، إلى أن كل وزير من الوزراء سيتعامل مع وزارته، وأنه تم الطلب من حركة حماس أسماء الموظفين في الوزارات لضمهم في الهيكليات لحين عمل اللجان.

وبشأن وكلاء الوزارات في غزة، أوضحت المصادر أن كل وزير سيأتي بوكيله معه من رام الله، أو يتعامل مع المدراء العامون في غزة، دون المساس بالمسؤولين ومسمياتهم في غزة.

وأكدت المصادر أن يوم الإثنين القادم ستصل الحكومة برئاسة الحمدالله ومعها 150-200 شخصاً، من المرافقين.

انشر عبر