شريط الأخبار

الأردن يبني محطة نووية في غضون 8 سنوات

01:06 - 17 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم: وكالات

أكد الأردن أمس إصراره على إنجاز برنامجه النووي السلمي كخيار استراتيجي للطاقة المستقبلية، مشدداً على الالتزام بالخطة الزمنية لوضع استراتيجية متكاملة بهدف بناء وإنشاء وتشغيل أول محطة أردنية خلال 8 سنوات من الآن، فيما جرى شجار بين صحافي ونائب في البرلمان على خلفية مقالات نشرها الصحافي واعتبرها النائب مسيئة اليه.

 

وقال رئيس الوزراء نادر الذهبي في مباحثات أجراها مع نائب المدير التنفيذي لشركة اريفا الفرنسية جون جاك جوترو ومدير المشروع الأردني النووي في شركة اريفا هنري زاكاي ومدير مشروع المفاعل النووي فون شايت إن بلاده تنظر باهتمام كبير لإنجاز البرنامج وان يكون استثماره في بناء المحطة النووية وفق أحدث التكنولوجيا المستخدمة، وملبيا لمعايير الكفاءة والامان النووي.

 

من جانبه، أكد رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية خالد طوقان في تصريحات صحافية ضرورة متابعة النشاط المتعلق باستخراج واستكشاف اليورانيوم في وسط الأردن والذي بدأ فعلا وتقوم به شركة اريفا بشكل حثيث الآن.

 

وناقش الاجتماع بناء محطة نووية بقدرة 1100 ميجاواط كهربائية في الأردن خلال السنوات الثماني المقبلة والخطوات والإجراءات المطلوبة من هيئة الطاقة الذرية والحكومة الأردنية خلال خطة العمل لعامي 2009 و2010 لتهيئة الأمور المتعلقة ببناء المحطة.

 

على صعيد آخر، تقدم صحافي أردني بشكوى رسمية إلى رئيس مجلس النواب (البرلمان) عبد الهادي المجالي ضد النائب خليل عطية اتهم فيها الأخير بضربة بواسطة “منفضة” على وجهه أدت إلى جرح قطعي بطول 5 سم جراء خلاف على مقالات نشرها الصحافي نضال فراعنة اعتبر عطية أنها أساءت إليه. وتفاجأ رئيس البرلمان بجلبة وصراخ في محيط مكتبه فيما كان يجتمع بمسؤولين.. ليكتشف أن عضو البرلمان النائب عطية يتعارك مع أحد الصحافيين على خلفية مقالات نشرها الصحافي على موقع “رم” إلكتروني ادعى فيها أن عطية يملك “نادياً ليلياً”.

انشر عبر