شريط الأخبار

القاهرة: لا نحتاج إذناً من "حماس" من أجل التحرك لتمديد "التهدئة"

12:54 - 17 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم: الخليج الاماراتية

قال مسؤول مصري رفيع المستوى إن مصر لن تتحرك من أجل تجديد اتفاقية التهدئة بين "إسرائيل" وحماس بدون توافق بين الفصائل المعنية.

 

وقال: لسنا واقفين بالباب بانتظار فلان أو فلان ليأذن لنا بالتحرك لتجديد الاتفاق.. على هذا وذاك أو غيرهما أن يتحملا مسؤوليتيهما.. لسنا "عرابين" العلاقة بين حماس و"إسرائيل".

 

وأوضح أن التحرك المصري من أجل إنجاز اتفاق للتهدئة دخل حيز التنفيذ في 19 يونيو الماضي ولمدة ستة أشهر جاء من أجل الفلسطيني وأن تمديد الاتفاق الذي ينتهي العمل به في 19 الحالي هو من أجل  الفلسطينيين.

 

ولفت إلى أنه في الوقت الذي كان مسؤول "إسرائيلي" (عاموس جلعاد) مستشار وزير الحرب "الإسرائيلي" يزور القاهرة الأحد الماضي لبحث تجديد اتفاقية التهدئة كانت قيادات حماس تطلق تصريحات من دمشق وغزة لا تشجع على تمديد الاتفاقية، وقال: أبلغنا المسؤول "الإسرائيلي" أن الأوضاع بعد اتفاق التهدئة تحسنت نسبيا عما قبله لكن الممارسات "الإسرائيلية" خصوصا استمرار الحصار وقطع الكهرباء وإمدادات الوقود وإغلاق المعابر يجب ألا تستمر في حالة تمديد العمل بالاتفاق.

 

وقال: "حماس تضغط على أعصابنا.. ونتحلى بالصبر من أجل الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة".

انشر عبر