شريط الأخبار

المتحدثة باسم بوش: مشهد رشق بوش بالحذاء سيظل راسخا في أذهان العالم

11:52 - 16 حزيران / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم: وكالات

قالت المتحدثة باسم الرئيس الأميركي جورج بوش الثلاثاء إن الأخير سيترك للسلطات العراقية التعامل مع الصحافي منتظر الزيدي الذي رشقه بحذائه سواء لجهة معاقبته أو العفو عنه.

 

واكدت دانا بيرينو ايضا ان بوش راض عن الحماية التي وفرتها اجهزته الامنية، رغم التساؤلات التي اثارتها حادثة الاحد في هذا الصدد.

 

وقالت بيرينو للصحافيين ردا على سؤال عما اذا كان الرئيس الاميركي يؤيد معاقبة الصحافي منتظر الزيدي "يعتقد الرئيس ان العراق بلد سيد، بلد ديموقراطي، سينتهجون الالية التي تلائمهم. ولكن، كما سبق ان قلت، لا يكن الرئيس اي ضغينة بعد هذا الحادث".

 

واضافت "لقد انتقلنا فعلا الى امور اخرى"، رغم ان مشهد الصحافي العراقي يرشق الرئيس الاميركي بحذائه سيظل على الارجح راسخا في اذهان العالم اجمع خلال زيارة بوش الاخيرة للعراق.

 

وبالنسبة الى العفو عن الزيدي، قالت بيرينو "هذا الامر من صلاحية رئيس الوزراء (العراقي)، واجهل ما ينص عليه دستورهم" في هذا الصدد.

انشر عبر