شريط الأخبار

اللحام: "إسرائيل" تشن حرباً إعلامية على "حماس" و"فتح" وعملياتية على "الجهاد الإسلامي"

09:31 - 16 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم : بيت لحم

أكد الصحفي ناصر اللحام، المتخصص في الشؤون الصهيونية، أن جريمة الاغتيال بحق أحد قادة سرايا القدس في جنين فجراً، يدلل على عقلية شيطانية يريد من خلالها الاحتلال معرفة رأي الفصائل بشأن التهدئة.

وبيّن اللحام في تصريحاتٍ لإذاعة صوت القدس أن إسرائيل تشن حرباً إعلامية على حركتي "فتح" و"حماس" وعملياتياً على حركة الجهاد الإسلامي، كما قال أيهود باراك وزير الحرب الإسرائيلي.

وأشار اللحام إلى أن عمليات الإعدام التي تقوم بها "إسرائيل" لا تخضع إلى قوانين، قائلاً:" حذرنا من سنوات، واشتكى نشطاء الجهاد من أنه يجري إعدامهم بدم بارد بون محاكمات، و هذا يستدعي من الفصائل قاطبةً وقفة جادة".

ولفت المتخصص في الشأن الصهيوني إلى أن "إسرائيل" أرادت من جريمتها اليوم تحقيق عدة عوامل لعل أبرزها تحقيق انتصار واضح لصالح جنودها المهزومين معنوياً، بالإضافة إلى استغلالها انشغال الفصيلان الكبيران بحالة الانقسام المقيتة.

ودعا اللحام حكومتي غزة والضفة الغربية لإدراك وإسناد مقاومي الجهاد الإسلامي الذي يمارس بحقهم جرائم إبادة خطيرة من قبل الاحتلال، وكأننا صدقنا الرواية الإسرائيلية بأن الحركة ليست فلسطينية.

انشر عبر