شريط الأخبار

عباس سيطالب بوش باطلاع إدارة اوباما على نقاط الخلاف بين الفلسطينيين والإسرائيليين

01:40 - 15 تشرين أول / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم: وكالات

فيما يستعد الرئيس محمود عباس للتوجه يوم الاربعاء القادم لواشنطن للقاء الرئيس الامريكي جورج بوش اوضح ياسر عبد ربه امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية امس بان الاول سيطلب من الاخير عدم الاكتفاء بتوصية الادارة الامريكية الجديدة باستمرار المفاوضات ما بين الاسرائيليين والفلسطينيين بل وضع تلك الادارة في صورة نقاط الخلاف ما بين الجانبين.

 

واشار عبد ربه الى ان عباس سيطالب بوش بان يتضمن تقرير ادارته لادراة الرئيس الامريكي الجديد باراك اوباما ذكر نقاط الخلاف ما بين الجانبين وعدم الاكتفاء بالتوصية باستمرار المفاوضات.

 

وقال عبد ربه للاذاعة الفلسطينية الرسمية: نريد من تقرير الادارة الحالية للادارة القادمة توضيح نقاط الخلاف لان الموضوع ليس الاستمرار بالمفاوضات من اجل المفاوضات.

 

وشدد عبد ربه على ان الاختبار الحقيقي لادارة اوباما وصدق نواياها لدفع عملية السلام للامام هو مقدرتها على وقف الاستيطان الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية.

 

هذا وكان الناطق بلسان الرئاسة الفلسطينية نبيل ابو ردينة اكد ان عباس سيتوجه إلى واشنطن في الـ 19 من الشهر الجاري لعقد لقاء وداعي مع الرئيس الأمريكي المنصرف جورج بوش.

 

وقال ابو ردينة ان عباس سيبحث مع الرئيس بوش وضع عملية السلام مع اسرائيل منذ انطلاقها في مؤتمر انابوليس قبل حوالي عام.

 

ومن جهتها أكدت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس أن الإدارة الأمريكية الحالية لم تقل بعد كلمتها الأخيرة فيما يتعلق بالمفاوضات الجارية بين إسرائيل والفلسطينيين.

وأشارت رايس خلال اجتماعها في واشنطن مع الرئيس السابق لحزب ميرتس الاسرائيلي الدكتور يوسي بيلين الليلة قبل الماضية الى التقارب الكبير الذي حصل بين مواقف الإسرائيليين والفلسطينيين وضرورة الحفاظ عليه وعدم السماح لهذا التقدم بالزوال.

 

بدوره قال بيلين انه يتعين على الادارة الامريكية المنتهية ولايتها ايجاد الطريق الملائم للتأكد من استمرار المفاوضات من النقطة التي وصلت اليها وعدم العودة الى نقطة الصفر.

من جهة اخرى من المقرر ان يقوم عباس بعد زيارة واشنطن بزيارة لموسكو في الـ22 من الشهر الحالي للقاء الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف ورئيس الوزراء فلاديمير بوتين.

انشر عبر