شريط الأخبار

نادي الأسير: ممارسات سلطات الاحتلال تزيد من معاناة الأسرى

08:33 - 14 كانون أول / ديسمبر 2008


فلسطين اليوم: جنين

قال نادي الأسير الفلسطيني في محافظة جنين شمال الضفة الغربية إن الأسرى القابعين خلف قضبان سجون الاحتلال في معتقلات جلبوع، وشطة، ومجدو، وبئر السبع، والجلمة يعيشون ظروف غير إنسانية.

 

وأشار النادي في بيان له ان سلطات سجون الاحتلال صعدت من قمعها المنهجي للأسرى، إذ شددت من سياسة حرمان الأسرى من إجراء عمليات جراحية، والعزل الانفرادي، وحرمان العديد من الأسرى من زيارة ذويهم بذريعة الإجراءات الأمنية، إضافة إلى سوء الطعام المقدم كما ونوعا، وكذلك لا زالت تمارس سياسة القمع من خلال عملية التنقلات الواسعة التي تنتهجها بحقهم والتي تندرج ضمن العقاب الجماعي.

 

وذكر راغب أبو دياك مدير نادي الأسير في جنين ان محامي النادي تمكن من زيارة الأسرى محمد الصباغ ممثل الأسرى في معتقل جلبوع وشادي عموري، وأحمد خلوف، ويوسف عبد العزيز، وكذلك في معتقل شطة التقى ممثل المعتقل معمر الصباح والأسير توفيق ربايعة، وفي سجن بئر السبع التقى الأسير صخر عيسى، كما التقى في معتقل مجدو الأسير محمد الأقحش، وفى الجلمة زار الأسرى محمود عمارنة، وناجح علاونة، وفادي البلشة.

 

وقال أبو دياك ان كافة الأسرى الذي إلتقاهم محامي النادي، ناشدوا كافة المؤسسات الإنسانية والحقوقية ورابطة الأطباء الإسرائيليين والفلسطينيين وأعضاء الكنيست العرب والمؤسسات الراعية لملف الحركة الأسيرة الوقوف إلى جانبهم والضغط على سلطات الاحتلال لوقف هذه السياسة القمعية التي تنتهج بحق الحركة الأسيرة.

انشر عبر