شريط الأخبار

افغانستان: حركة طالبان تختطف 7 اشخاص بينهم ستة موسيقيين

05:54 - 14 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-وكالات

افاد مصدر رسمي الاحد ان مجموعة محلية من طالبان خطفت في الايام الاخيرة ستة موسيقيين وموظفا في اللجنة الانتخابية في جنوب شرق افغانستان. وجرت عمليات الخطف في اقليم يوسف كحيل في ولاية بكتيكا قرب الحدود مع باكستان.

 

وقال الناطق باسم حاكم بكتيكا حميد الله جواك لوكالة "فرانس برس": ان "الموسيقيين الستة خطفوا الخميس على يد طالبان وعثر على جثة احدهم اليوم في الاقليم. لا نعلم شيئا عن مصير الخمسة الاخرين". واضاف ان "عبد الحنان الموظف في اللجنة الانتخابية خطف من منزله مساء امس على يد عشرة متمردين مسلحين" في الاقليم نفسه.

 

وقبل بضعة اسابيع، بدأ تسجيل الناخبين للانتخابات الرئاسية المرتقبة في العام 2009. وطلب زعيم طالبان الملا عمر الذي لا يعرف مكان وجوده من الافغان عدم المشاركة في الانتخابات. وتبنى عبد الوكيل مبارز الذي عرف عن نفسه على انه قائد طالبان في ولاية بكتيكا خطف الموسيقيين.

 

وقال لوكالة "فرانس برس": "خطفناهم لانهم يواصلون الغناء وعزف الموسيقى رغم قرار حظر اتخذته طالبان اخيرا. ثم توفي احدهم جراء ازمة قلبية".

 

وكانت حركة طالبان حظرت الموسيقى والتلفزيون وكذلك تعليم وعمل النساء عندما كانت تحكم افغانستان بين 1996 و2001.

 

من جهة اخرى، هاجم متمردون الاحد قافلة امدادات للقوات الدولية في ولاية غزنة في جنوب البلاد.

 

وقال المتحدث باسم حاكم غزنة اسماعيل جهنقير ان "الهجوم ادى الى مواجهة مع حراس القافلة التابعين للشركة الامنية الخاصة وقتل ثلاثة من طالبان".

 

ومنذ عامين، تكثفت اعمال العنف التي يقوم بها المتمردون الافغان وبينهم طالبان الذين طردهم تحالف دولي بقيادة اميركية من الحكم اواخر العام 2001، وذلك رغم وجود نحو سبعين الف جندي اجنبي في افغانستان.

انشر عبر