شريط الأخبار

البردويل: تجدد تأكيدها انها ستعلن الدويك رئيساً للسلطة الفلسطينية في يناير المقبل

11:56 - 14 تشرين أول / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-وكالات

جددت حركة المقاومة الإسلامية اليوم، تأكيدها على أن رئيس المجلس التشريعي المغيب في سجون الاحتلال د.عزيز دويك سيصبح رئيساً للسلطة الفلسطينية بعد التاسع من كانون الثاني/يناير.

 

وقال د.صلاح البردويل القيادي في حركة حماس والناطق باسم كتلتها البرلمانية في تصريحات متلفزه:" نؤكد على أن د.دويك سيصبح رئيساً للسلطة بعد التاسع من كانون الثاني يناير وفق القانون الأساسي الفلسطيني".

 

وبين البردويل أن د.دويك ستولي رئاسة السلطة لمدة 60 يوماً وهذه المدة يمكن أن يجرى خلالها التحضير للانتخابات الرئاسية.

ونصح وزراء الخارجية العرب عقب اجتماع طارئ عقد لمناقشة الانقسام الفلسطيني نهاية الشهر الماضي، باستمرار عباس في منصبة إلى أن تعاد الوحدة إلى الصف الفلسطيني.

وهذا الاجتماع جاء بعدما تجمدت جهود مصر منذ أن فشلت في جمع حركتي "حماس" و"فتح" في العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر بهدف الوصول إلى اتفاق ينهي حالة الانقسام الحاصلة في الساحة الفلسطينية.

 

وأكد البردويل أن القانون الأساسي وحدة هو الكفيل بتحديد من يكون رئيس للسلطة، مبيناً أن قرار وزراء الخارجية العرب يمثل نصيحة وليس قانوناً.

 

ويتمسك عباس الذي انحصرت سلطة في الضفة الغربية بعد أحداث حزيران/يونيو 2007 بمنصبه كرئيس للسلطة، وانتخبته اللجنة المركزية في منظمة التحرير الفلسطينية التي تعتبرها حماس وفصائل فلسطينية أخرى "فاقدة للشرعية" الشهر الماضي رئيساً لدولة فلسطين.

 

وهذا المنصب شاغراً منذ وفاة زعيم حركة فتح ياسر عرفات في ظروف غامضة في تشرين الثاني/نوفمبر 2004.

 

 ويعيش الفلسطينيون في قطاع غزة ظروفاً مؤلمة بفعل تشديد الحصار من قبل الدولة العبرية بعد خرق التهدئة وتبادل الهجمات منذ الرابع من الشهر الماضي، وفي الضفة الغربية يتعرضون لهجمات شرسة من قبل المستوطنين المدعومين من الجيش الإسرائيلي وجماعات استيطانية متطرفة.

انشر عبر