شريط الأخبار

وزارة الزراعة المصري تستعين بـ 35 خبيرًا إسرائيليًا لعقد دورات تدريبية

08:42 - 14 تشرين أول / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم-وكالات

علمت "المصريون" أن مركز البحوث الزراعية التابع لوزارة الزراعة استعان مؤخرا بـ 35 خبيرًا زراعيًا إسرائيليًا، لعقد دورات تدريبية لمهندسين زراعيين مصريين بمحطة بحوث البساتين بالقناطر الخيرية التابعة للمركز، والمعنية بإجراء بحوث في زراعات المحاصيل البستانية وجميع أنواع الزهور.

 

وسيخضع لهذه الدورات المهندسون العاملون بمحطات بحوث البساتين التابعة للمركز على مستوى الجمهورية، وتشمل محطات بحوث البساتين بالقناطر الخيرية والقصاصين بالإسماعيلية والصبحية بسوهاج، والنوبارية بالبحيرة وسدس ببني سويف، والبساتين بجنوب التحرير بالبحيرة.

 

ويقيم الخبراء الإسرائيليون طيلة فترة الدورة، البالغة ستة شهور بالمساكن التابعة لمحطة بحوث البساتين بالقناطر الخيرية.

 

وتشمل الأبحاث المقررة إجراء دراسات على الأصناف المصرية، وعمليات التهجين، بغرض الحصول على أصناف وسلالات جديدة من الزهور للاستفادة منها في الزراعة الإسرائيلية، وتم فرض تعتيم شديد على نتائج هذه الأبحاث التي سيتم إرسال نسخ منها إلى مركز البحوث الزراعية وإسرائيل.

وتخشى مصادر بوزارة الزراعة من أن يؤدي ذلك إلى تخريب وتدمير سلالات الزهور المصرية، مثلما جرى مع محاصيل أخرى في وقت سابق، وأبرزها محصول القطن، الذي تأثر إنتاجه وجودته، بسبب التعاون المشترك بين مصر وإسرائيل والولايات المتحدة في بداية الثمانينات.

يذكر أنه في عهد الدكتور يوسف والي كان يتم إيفاد مهندسين زراعيين مصريين إلى إسرائيل لتلقي دورات تدريبية، كانت تثير الجدل وقتذاك، لكن في عهد الوزير الحالي أمين أباظة، بدأت الوزارة في الاستعانة بخبراء إسرائيليين لعقد دورات تدريبية داخل مصر، مع تهيئة كل سبل الراحة لهم.

 

انشر عبر