شريط الأخبار

اجتماع برلماني مصري إيراني سوري إندونيسي قريباً لاتخاذ "خطوات عملية" لمساعدة الفلسطينيين

08:31 - 14 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

اتفق رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران علي لاريجاني ورئيس مجلس الشعب المصري احمد فتحي سرور في اتصال هاتفي الجمعة على عقد اجتماع رباعي يضم رؤساء برلمانات كل من إيران وإندونيسيا وسوريا ومصر لاتخاذ “خطوات عملية” لمساعدة الشعب الفلسطيني. وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (ارنا)، أمس، انه لتوفير عقد هذا الاجتماع سيقوم أمين عام مجمع البرلمانات الآسيوية محمد هادي نجاد حسينيان قريبا بزيارة القاهرة.

 

وقال لاريجاني خلال الاتصال الهاتفي مع سرور إن المجمع على استعداد للعمل على إرسال مساعدات غذائية وأدوية للشعب الفلسطيني عبر معبر رفح أو عبر السبل الدبلوماسية الأخرى. وندد ب “القيود الشديدة” التي يفرضها الكيان ضد الشعب الفلسطيني وبخاصة ضد المحاصرين في قطاع غزة”، ودعا الدول الإسلامية الى اتخاذ المزيد من الخطوات الدبلوماسية لمساعده الفلسطينيين.

 

وقالت الوكالة ان رئيس البرلمان المصري أشاد باقتراح لاريجاني، داعيا الى العمل للحد من المعانات التي يواجهها الشعب الفلسطيني، معلنا استعداد بلاده لتقديم كافة المساعدات في هذا الصدد.

 

 ومن المقرر ان يزور نائب رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران محمود احمدي مصر قريبا برفقه ممثلين عن عدد من المنظمات لبحث موضوع الحصار المفروض على غزة وتوفير الوسائل العملية لمساعدة أهالي القطاع. وقال احمدي، ل “ارنا” إن الهيئة الرئاسية لمجلس الشورى عقدت جلسة مشتركة مع الأجهزة المعنية في المجلس لبحث الكارثة الإنسانية في غزة. وقال إنه تقرر خلال الجلسة التنسيق لجمع تبرعات الشعب الإيراني للشعب الفلسطيني.

 

من جانبه، وصف المتحدث باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين الهام الممارسات “الإسرائيلية” في الأراضي الفلسطينية المحتلة ومعاناة أهالي غزة ب “الهولوكوست”، وقال إن العالم يشهد حاليا “إبادة جماعية أخرى ينفذها الكيان الصهيوني”. وقال “ان هذه الجرائم قد وضعت العالم أمام اختبار آخر، فإما الدفاع عن حقوق الناس المظلومين او اللامبالاة تجاه افظع الجرائم أي الإبادة الجماعية”.             

انشر عبر