شريط الأخبار

استعدادات لمنع دخول المتطرفين اليهود بعد غدٍ الاثنين إلى مدينة أم الفحم

06:51 - 13 كانون أول / ديسمبر 2008


فلسطين اليوم – القدس المحتلة

توجهت اللجنة الشعبية للدفاع عن الحريات في أراضي عام 48، إلى جماهير شعبنا بكل قواها السياسية والمنظمات الأهلية والسلطات المحلية طالبة منها التجند الواسع والحضور إلى مدينة أم الفحم صباح يوم الاثنين 15/12/2008.

 

وقالت في بيان لها، اليوم، إن التجمع سوف يبدأ الساعة الثامنة صباحا في قاعة قسم الهندسة في بلدية أم الفحم، ومن ثم تنطلق الحشود للتظاهر ضمن السلاسل البشرية التي جرى الإعداد لها لضمان منع دخول المجموعات الإرهابية إلى مدينة أم الفحم وذلك وفق المخطط الذي أعدته بلدية المدينة واللجنة الشعبية الفحماوية المؤلفة من كل القوى السياسية في المدينة.

 

وسوف يقوم وفد عن اللجنة الشعبية للدفاع عن الحريات بزيارة تمهيدية إلى أم الفحم وذلك يوم الأحد 14/12/2008 للاطلاع على الأجواء ولمساندة جهود بلدية أم الفحم في تنظيم عملية التصدي الشعبي وضمان أوسع حضور جماهيري منظم.

 

وأشارت اللجنة الشعبية للدفاع إلى تحذيرات الجهات الأمنية والشرطة الإسرائيلية في الأيام الأخيرة خاصة تلك التي تحدثت عن إمكانية الصدام والتصعيد الخطير، وتوجهت إلى الشرطة طالبة منها منع مظاهرة الإرهابيين محملة الشرطة والجهاز القضائي كامل المسؤولية عما قد تؤول له الأمور سواء من قبل الإرهابيين أو من قبل الشرطة ذاتها.

 

وكانت لجنة الحريات عقدت اجتماعا مشتركا مع بلدية أم الفحم في أعقاب قرار المحكمة العليا المصادقة على المظاهرة الإرهابية، تقرر فيه خطة عمل منسقة إضافة إلى التصميم على منع العصابة الإرهابية من دخول أم الفحم وذلك تحت شعار 'لن يدخلوا'.

انشر عبر