شريط الأخبار

مستشار لـ"هنية" يرحب بتقرير مراقب حقوق الإنسان الذي يدين حصار الاحتلال لـ "غزة"

05:04 - 10 تموز / ديسمبر 2008

فلسطين اليوم – غزة

رحب د. يوسف رزقه المستشار السياسي لرئيس الوزراء في حكومة غزة  إسماعيل هنية بتقرير المراقب الدولي لحقوق الإنسان الذي يدين دولة الاحتلال لحصارها غزة، وارتكابها جرائم ضد الإنسانية.

ودعا رزقة في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء 10-12-2008 جامعة الدول العربية إلى تحريك دعوة أمام محكمة الجنايات والإفادة من التقرير الأممي. 

وأمس، دعا خبير الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية "ريتشارد فولك" إلى "تحرك عاجل لتطبيق المعيار المتفق عليه حول مسؤولية حماية السكان المدنيين الذين يتعرضون لعقاب جماعي من خلال سياسات توازي جريمة ضد الإنسانية".

وأضاف خبير الامم المتحدة " أن هذا الكم الكبير من الادانات من قبل مسؤولي الامم المتحدة الذين يتوخون الحذر عادة، لم يحصل على المستوى العالمي منذ مرحلة نظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا"، منددا "بإبقاء إسرائيل على الحصار بكامل وحشيته المفروض على قطاع غزة".

وأعلنت (إسرائيل) رفضها بشدة اليوم تصريحات الخبير في الأمم المم المتحدة والذي أكد أن السياسة التي تنتهجها (إسرائيل) حيال سكان قطاع غزة "توازي جريمة ضد الإنسانية".

وقال إيغال بالمور الناطق باسم الخارجية الاسرائيلية: "إن مصداقية هذا الخبير تأثرت بشدة اثر بيانه الأقرب إلى الدعاية المناهضة لإسرائيل منه إلى الحقيقة".

وعززت (إسرائيل) في 5 تشرين الثاني (نوفمبر) حصارها الذي تفرضه على قطاع غزة منذ حزيران (يونيو) 2007 من خلال غلق كافة نقاط العبور إلى القطاع وذلك بدعوى الرد على تواصل إطلاق القذائف انطلاقا من غزة على المستوطنات المحاذية للقطاع.

 

انشر عبر