شريط الأخبار

مقتل برازيلي وإصابة أخرى بسبب صورة سيلفي

09:18 - 21 تشرين أول / أبريل 2017

عصا سيلفي
عصا سيلفي

فلسطين اليوم - وكالات

رصدت كاميرات السياح في البرازيل مأساة شابين باغتتهما أمواج البحر العاتية، ويظهر الفيديو لحظات حبست أنفاس المشاهدين، حين ضربت موجة عاتية شابين، وأدت إلى ارتطامهما بالصخور ووفاة أحدهما.

وذكرت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية أن أماندا ماريا روكى (19 عاما) وليوناردو سانتوس (25 عاما) اصطدما بصخرة ثم سقطا في البحر في بلدة فارول دو سانتا مارتا الساحلية بالبرازيل، خلال عطلة الشهر الماضي، وانتشلت السلطات البرازيلية أماندا وهي على قيد الحياة من البحر، لكن المفجع أن جثة ليوناردو عثر عليها بعد 4 أيام في منطقة لاغونا بولاية سانتا كاتارينا.

وتحدثت أماندا بعد إنقاذها قائلة إنها حاولت إنقاذ قريبها ليوناردو من خلال جذبه من شعره، إلا أنه كان فاقدا للوعي وابتلع كمية كبيرة من المياه، مما أدى إلى وفاته على الفور.

يُشار إلى أن التقاط صور السيلفي المثيرة أصبحت شغفاً كبيراً لدى الناس مما قد يعرضهم للهلاك من أجل التقاط صورة مثيرة وعجيبة.

انشر عبر