ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

عقدت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح التابعة لحركة الجهاد الإسلامي بمدينة غزة، أمسية دينية حفل وفاء للفقيد الشيخ محمد الخضري « أبو حفص » بمناسبة الذكرى السنوية لوفاته ذلك وفاءً لدوره في إصلاح ذات البين.

وحضر اللقاء كلٌ من القيادي في الجهاد الإسلامي الشيخ د. عمر فورة، ومسئول لجنة التواصل الجماهيري في قطاع غزة الشيخ أبو وسيم الوادية، ود. أبو ربعي أبو راس والمختار أبو أشرف الديني، والمختار أبو وائل عابد، وجمع غفير من وجهاء ورجال الإصلاح في قطاع غزة، وأبناء وأشقاء ومحبي الفقيد أبو حفص.

وفي كلمة الشيخ فورة، تحدث عن الفقيد محمد الخضري، مبيناً أن الفقيد الخضري كان له تاريخ حافل في الدعوة إلى الله وإصلاح ذات البين، وترك بصمات واضحة في مجال الدعوة لله والإصلاح بين الناس بمدينة غزة على وجه الخصوص وقطاع غزة عامةً.

وقال فورة:« المرحوم أبو حفص (رحمه الله) لم يألوا جهداً في الدفاع عن حقوق المظلومين، داعياً للخير بين الناس إلى أن لقي الله عز وجل برصيد كبير من الأعمال الصالحات، وقد سبقه عمله إلى ربه قبل رحيله عن هذه الحياة الفانية.

ومن جانبه تحدث أبو عبد الله الشامي قائلاً » نقف اليوم أمام شريط الذكريات المعبأ بمشاهد الطاعة والخير نستذكر فيه رجل كان همّه الأكبر ابتغاء مرضاة الله عز وجل « .

بدوره قال مسئول لجنة التواصل الجماهيري الشيخ أبو وسيم الوادية: » أن أبو أبو حفص الخضري كان يتصف بالأخلاق الطيبة والتواضع والتسامح وويحظى باحترام وتقدير الجميع بلا استثناء« ، داعياً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم مغفرته.

وأضاف » أن المختار سليمان أبو حسنين كان له دور بارز ومميز في العمل في لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح فلم يتوانى ولم يتراجع عن خدمة أبناء شعبنا وإصلاح ذات البين حتى وفاته".

في نهاية الحفل شكرت عائلة المرحوم أبو حفص الخضري لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح على الزيارة التي تعني لهم الكثير.