خبر الأنــف « الإسرائيلي » بين السيسي ودحلان وعباس

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:32 ص
18 أكتوبر 2016

يبدو أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لا يأبه برفض رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس التصالح مع خصمه اللدود محمد دحلان، ويواصل تسهيل الأنشطة السياسية لدحلان للعودة إلى صفوف حركة فتح، ولكي يصبح خلفًا لعباس.

بعد أن استجابت مصر بشكل رسمي لطلب محمود عباس بألا يسمح لدحلان بإقامة مؤتمر على أرض مصر حول « وحدة حركة فتح »؛ يتضح أنها سمحت بإقامة مؤتمر مشابه، يُعتبر بديلًا لمؤتمر دحلان، ولكن هذه المرة برعاية الاستخبارات المصرية. حسب مصادر فلسطينية، لدحلان علاقة جيدة ووثيقة مع رئيس المخابرات المصرية اللواء أشرف الصفتي.

والحديث هنا عن مؤتمر « المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط »، الذي له علاقة وثيقة بالمخابرات المصرية، والذي يقام هذا الأسبوع في القاهرة.

ترجمة :اطلس