خبر الاحتلال يمنح 2000 فلسطيني بطاقة الهوية الزرقاء

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:35 م
15 ابريل 2016

أبلغ ما يسمى بـ « وزير الداخلية الإسرائيلي »، أرييه درعي، المحكمة العليا أن سلطات الاحتلال الاسرائيلي ستمنح 2000 فلسطيني بطاقة الهوية الزرقاء مؤقتة وتمكينهم من لم شمل عائلاتهم، وذلك لأول مرة منذ 13 عاماً.

ويذكر أن « إسرائيل » تمدد كل عام قانون منع لم شمل العائلات التي فيها أحد الزوجين مواطن في الأراضي المحتلة والآخر فلسطيني من الضفة الغربية المحتلة.

ونتيجة لقانون منع لم الشمل العنصري فإن آلاف الفلسطينيين من الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة يتواجدون في الأراضي المحتلة من دون أن تكون لديهم أية مكانة قانونية. ورغم أن بحوزتهم تصاريح مكوث في الأراضي المحتلة إلا أنهم لا يحظون بأية حقوق اجتماعية.

وجاء تبليغ درعي للمحكمة العليا، الذي تم النشر عنه صباح اليوم الجمعة ومساء أمس، رداً على التماس قدمه مركز الدفاع عن الفرد الحقوقي الإسرائيلي وعدد من المحامين.

وذكرت القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي، الليلة الماضية، أنه في أعقاب مشاورات أمنية أجراها درعي، أعلن عن قراره بمنح بطاقات هوية زرقاء مؤقتة لحوالي 2000 فلسطيني يحملون تصاريح بالمكوث في « إسرائيل » منذ العام 2003.

ورحب مقدم الالتماس المحامي نجيب زايد بقرار درعي، وقال إن « خطوة الوزير درعي مرحب بها رغم أنها غير كافية. وسنصر على إلغاء الأمر الاحترازي على ضوء المس بالحق في الحياة العائلية ».

من جانبه، بارك النائب طلب ابو عرار منح قرابة 2000 فلسطيني الهوية الزرقاء ضمن طلبات لم الشمل، من ذوي الحالات الانسانية، وذلك من قِبل وزير الداخلية اريه درعي، الا ان الامر لا يكفي، وبحاجة لمنح كافة المتزوجين والمتزوجات من مناطق السلطة الفلسطينية مع عرب الداخل إمكانية لم الشمل، والجنسية، وان خطوة الوزير في هذا المجال ما هي الا غيض من فيض.