ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

كشفت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، اليوم الجمعة، هوية قاتل مسؤول « اللجنة الأمنية المشتركة » وحركة « فتح الانتفاضة » بمخيم  شاتيلا، أحمد حزيني، بعد إصابته برصاص مجهولين فجر أمس الخميس.

وقالت المديرية في بيانٍ صادر عن « شعبة العلاقات العامة »: « فجر 28/1/2016 وداخل مخيم شاتيلا، أصيب المدعو أحمد حزينة أحد مسؤولي فتح الانتفاضة بإطلاق نار من قبل مجهول، وما لبث أن فارق الحياة، وخلال ساعات من وقوع الجريمة، وبنتيجة المتابعة والتحقيقات التي قامت بها شعبة المعلومات في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، تبين أن مطلق النار هو: م. ق. (مواليد 1994، فلسطيني) ».

وبينت المديرية أن « المدعو اعترف بارتكابه لهذه الجريمة بواسطة سلاح حربي ولدواع شخصية »، وأشارت إلى أن التحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص.

يذكر أنه تم تشكيل لجنة مشتركة من الفصائل الفلسطينية للتحقيق في الحادث للوصول إلى الفاعل وذلك بالتعاون مع الأجهزة اللبنانية ذات الصلة. وأكدت الفصائل على وقوفها في وجه أية محاولة لإثارة الفتنة الداخلية، وعدم توجيه أصابع الاتهام لأي جهة كانت قبل انتهاء التحقيق.