ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

وقعت جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين اليوم عقد مقاولة أعمال  إنشاء وتشطيب مسجد عمر بن عبد العزيز والذي دمرته قوات الاحتلال في الحرب الأخيرة على قطاع غزة  والذي يأتي بدعم كريم من فاعل خير في دولة الكويت الشقيقة.

وقد حضر مراسم التوقيع عن جانب جمعية الفلاح الخيرية الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية وعن جانب شركة جمال النجار وأولاده للتجارة العامة والمقاولات  المقاول السيد / جمال النجار.

وقال الشيخ الدكتور رمضان طنبورة رئيس جمعية الفلاح الخيرية في فلسطين « إنه تم الاتفاق على البدء ببناء مسجد عمر بن عبد العزيز في شمال غزة، بعد الانتهاء  من إعداد المخططات الهندسية وجداول الكميات والموصفات المطلوبة واللازمة لتنفيذ المشروع، من قبل مكتب استشارات هندسية وتم الحصول على الموافقات اللازمة من وزارة الاوقاف والشؤون الدينية ووزارة الحكم المحلي  ووزارة الإشغال العامة والإسكان.

وأوضح الشيخ طنبورة »أن الاحتلال الإسرائيلي صب جم غضبه على مساجدنا ومناراتها, وتابع:« لقد دمر الاحتلال 40 مسجداً تدميراً كلياً, ودمر قرابة 130 مسجداً تدميراً جزئياً.

وأكد الشيخ طنبورة » أن الجمعية  مستمرة في رعاية مشاريع إعادة أعمار المساجد والمتضررة جراء الحرب على غزة منوها إلى أن الجمعية  قامت بإقامة مصليات بديلة مؤقتة لإقامة الصلاة فيها بدلاً من المساجد  التي هدمت في الحرب الأخيرة على غزة  وذلك لحين إعادة أعمارها « .

وتقدم الشيخ طنبورة بجزيل الشكر والامتنان لدولة الكويت الشقيقة أميرا وحكومة وشعبا ومؤسسات خيرية، ولأهل الخير كافة من مواطنين ومقيمين على وقفتهم ودعمهم غير المحدود للشعب الفلسطيني، وخص بالشكر فاعل الخير الكويتي الذي تبرع بإنشاء وتشطيب مسجد عمر بن عبد العزيز والذي  جاء من منطلق أخوي وإنساني بحكم إغاثة الشعب الفلسطيني في ظل الظروف الاقتصادية والسياسية الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني مع استمرار الاحتلال والواقع المرير الذي نعيشه , لافتا » إلى الدور الكبير الذي تلعبه دولة الكويت الشقيقة  في دعم صمود الشعب الفلسطيني، من خلال تمويل العديد من المشاريع الحيوية في مختلف المجالات.