ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

حافلات تنقل المصلين بالمجان من الضفة الى الأقصى ” وتغير في أسعار الحج هذه السنة “

  • فلسطين اليوم - وكالات
  • 20:28 - 14 يونيو 2015
يوسف ادعيس يوسف ادعيس
مشاركة

 قال الشيخ يوسف ادعيس وزير الاوقاف والشؤون الدينية ان حافلات مجانية ستنقل مصلين من محافظات الضفة الى المسجد الاقصى للصلاة في شهر رمضان المبارك.

وأضاف ادعيس  ان العديد من أهل الخير لديهم رغبة بالتكفل في تسيير حافلات من مدن الضفة الغربية الى القدس لحمل مصلين مجانا ايام الجمعة.وتوقع تزايد اعداد المسلمين القادمين الى القدس من خارج فلسطين خلال الشهر الفضيل في حال لم تتخذ اسرائيل معيقات تمنع وصولهم.وأضاف ان مؤتمر بيت المقدس الذي عقد مؤخرا في بيت لحم غير وجهات نظر الكثير من المسلمين بشأن زيارة القدس، متوقعا زيادة اعداد المسلمين القادمين خلال الشهر الكريم.وقال ان الوزارة انهت استعداداتها لشهر رمضان من حيث التحضير لندوات الوعظ والارشاد وبرامج الخطب والدروس ومتابعة شؤون لجان الزكاة لتوزيع المساعدات على المحتاجين.

ارتفاع رسوم الحج

وفي سياق آخر، توقع ادعيس ارتفاع رسوم الحج لهذا العام مقارنة بالعام الماضي بسبب حجز فنادق من تصنيف 4 نجوم في مكة المكرمة حيث كان السكن في عمارات سكنية .

وقال ان هذه الفنادق لا تبعد سوى 800 متر عن مكة المكرمة بحسب شروط المملكة العربية السعودية.

وتوقع ان تكون رسوم الحج لهذا العام 1790 دينار اردني لحجاج الضفة، فيما يزيد المبلغ عن 2200 دينار لحجاج غزة بسبب السفر بالطائرات.

وكانت وزارة الاوقاف خفضت رسوم الحج العام الماضي من 1900 الى 1600 لكن الحجاج كما قال واجهتهم مشاكل عديدة في المواصلات الداخلية التي انفقت جيوبهم بما يزيد عن 400 دينار اردني بسبب بعد السكن عن الحرم.

وأشار إلى أن  الوزارة استأجرت السكن واتفقت مع شركات حافلات، وتدرس حاليا تحديد موعد السفر.وعن اسماء الحجاج، قال ان التسجيل بدأ للقرعة التي استنفذت اعدادها في السنوات السابقة، متوقعا ان يعلن بعد ايام عن اجراء القرعة.وقال ان الوزارة بانتظار موافقة السعودية على المكرمة التي عودت اهالي الشهداء عليها على مدار الاعوام الماضية.

وعن العلاقة مع المصريين، اكد تواصل الوزارة الدائم والمستمر مع المصريين من اجل التنسيق لسفر الحجاج، متوقعا ان يسمح المصريين للحجاج من قطاع غزة بالسفر عبر معبر رفح كالسنوات السابقة.