شريط الأخبار

وفاة محرر فلسطيني أمضى 28 عاما في سجون الاحتلال

10:15 - 10 حزيران / يونيو 2015

سامي يونس
سامي يونس

فلسطين اليوم - رام الله

أُعلن صباح اليوم الأربعاء (10|6)، عن وفاة الأسير الفلسطيني المحرر سامي يونس من بلدة عرعرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

ونعت الحركة الوطنية الأسيرة "الرابطة" في بيان لها، المحرر يونس (82 عاما) والذي أفرج عنه من معتقلات الاحتلال ضمن صفقة تبادل الأسرى المبرمة بين الحكومة الإسرائيلية وحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عام 2011، وذلك بعد أن أمضى 28 عاماً في الأسر.

وأوضحت "الرابطة" أن يونس كان قد اعتقل عام 1983 بتهمة تنظيم خلايا للمقاومة الفلسطينية وحكم عليه بالسجن المؤبد، ثم خفف الحكم ليكون 40 عاماً، وكان من أكبر الأسرى سناً وحظي بلقب "عميد أسرى الداخل"، قبل أن يتم إطلاق سراحه في إطار صفقة التبادل بعد أن أمضى ثلث عمره في المعتقلات الإسرائيلية.

وشدّد البيان، على أن "سنوات السجن الطويلة وظروفها القاسية نالت من صحة الأسير يونس، فخرج من السجن يعاني من مشاكل صحية عديدة تفاقمت في الفترة الأخيرة، حتى أُعلن عن وفاته اليوم".

انشر عبر